سفينة حربية موريتانية تنقذ 55 مهاجرا كانوا في طريقهم إلى أسبانيا

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أنقذت سفينة حربية موريتانية 55 مهاجرا غير شرعي كانوا في طريقهم الى أوروبا.
وقال المقدم الحسن ولد ريداح قائد سفينة النيملان الحربية المختصة في النقل والإنزال انهم نجحوا في انقاذ 55 مهاجرا سريا من “موت محقق” على بعد 74 كلم من الشواطئ الموريتانية.
واضاف في تصريح للصحفيين إنه كان في مهمة روتينية عادية في طريقه من مدينة نواذيبو إلى العاصمة نواكشوط حيث عثر على زورق يحمل على متنه 55 مهاجرا، على بعد 74 كلم من الشواطئ الموريتانية وأخذ هذه المجموعة للمبيت معه على متن السفينة ووفرت لها كل وسائل الأمان والإسعافات الأولية المطلوبة من دواء وماء وغذاء ونقلتهم في ظروف حسنة، إلى ميناء نواكشوط لتسليمهم للسلطات المختصة.
وأضاف قائد السفينة أن هذه المجموعة الموزعة على عدة جنسيات إفريقية كانت تريد الوصول إلى إسبانيا على متن هذا الزورق الذي لا تزيد حمولته الطبيعية على 10 أفراد بسبب عدم قدرته على مواصلة الإبحار في طريقه إلى الوجهة المذكورة ونقص المؤن من مياه وغذاء وغيرها.
وتعمل موريتانيا واسبانيا ضمن اتفاق مشترك على مواجهة الهجرة السرية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق