زعيم المعارضة اليابانية يعلن عزمه الاستقالة من منصبه بعد نتائج الانتخابات السيئة

0 تعليق ارسل طباعة

أعلن زعيم الحزب الدستوري الديمقراطي المعارض الرئيسي في اليابان، يوكيو إيدانو، اليوم الثلاثاء، أنه سيستقيل من المنصب الذي شغله منذ تأسيس الحزب قبل أربع سنوات، وذلك في أعقاب الأداء الضعيف للحزب في الانتخابات العامة.

ونسبت وكالة الانباء اليابانية كيودو، إلى إيدانو قوله في اجتماع للحزب، إن "عدم كفاءتي هو سبب حدوث ذلك"، قائلا: "أعتذر من صميم قلبي لكل المسؤولين التنفيذيين في الحزب وجميع أنصارنا في جميع أنحاء البلاد والأهم من ذلك كله لزملائنا الذين لم يتم انتخابهم للأسف".

وكان إيدانو البالغ من العمر 57 عامًا قد انتقد استجابة رئيس الوزراء فوميو كيشيدا وأسلافه لأزمة كوفيد-19، داعيا إلى تغيير الحكومة من الائتلاف الحاكم بقيادة الحزب الديمقراطي الليبرالي.

لكن وجود الحزب الدستوري الديمقراطي المعارض الرئيسي في مجلس النواب المكون من 465 مقعدا -الغرفة الدنيا بالبرلمان- قد تقلص من 110 إلى 96 على الرغم من التوقعات بتحقيق مكاسب بعد توحيد المرشحين مع جماعات المعارضة الأخرى بما في ذلك الحزب الشيوعي الياباني

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق