الأمم المتحدة: أكثر من 5 ملايين شخص يكافحون ضد المجاعة في حوض بحيرة تشاد

0 تعليق ارسل طباعة

حذرت الأمم المتحدة من أن أكثر من خمسة ملايين شخص يكافحون ضد المجاعة في حوض بحيرة تشاد، في حين يعاني 400 ألف طفل من سوء تغذية حاد في هذه المنطقة التي تشهد أعمال عنف.

وقال "مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية" (أوشا) في تقرير، إن "5.1 مليون شخص يكافحون ضد المجاعة في هذه المنطقة، في أسوأ زيادة تسجّل منذ أربع سنوات".

وأضاف أنه "في سائر منطقة حوض بحيرة تشاد، يحتاج 10.2 مليون شخص إلى مساعدات إنسانية، لا سيما في أقصى شمال الكاميرون، وفي منطقة بحيرة تشاد وفي منطقة ديفا (جنوب شرق النيجر)، بالإضافة إلى ثلاث ولايات في نيجيريا هي أداماوا وبورنو ويوبي".

وحذر من أنه "بسبب أعمال العنف التي تشهدها هذه المنطقة منذ 12 عاما باتت الخدمات الاجتماعية الأساسية والموارد الطبيعية المحدودة أصلا أمام امتحان صعب للغاية".

ولفت إلى "الصعوبات المتزايدة التي تعترض إيصال المساعدات الإنسانية إلى محتاجيها في هذه المنطقة بسبب أعمال العنف التي لا ينفك نطاقها يتسع".

وتواجه كل هذه المناطق هجمات دامية تشنها جماعة "بوكو حرام" و"تنظيم داعش في غرب إفريقيا" الإرهابيين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق