البنك المركزي الشيلي: توقيت زيادة أسعار الفائدة الرئيسية مازال غير مؤكد

0 تعليق ارسل طباعة

قال البنك المركزي الشيلي إن توقيت بدء زيادة أسعار الفائدة الرئيسية مازال غير مؤكد، بسبب عوامل عديدة منها تعثر التعافي الاقتصادي وضعف أداء سوق العمل.

وقال أعضاء لجنة السياسة النقدية للبنك المركزي في محضر اجتماع مايو الحالي الذي نشر اليوم الاثنين إن زيادة التحفيز المالي وتراجع بعض المخاطر يعني أن النظرة المستقبلية الاقتصادية لشيلي "تحسنت بشدة" مقارنة تقديرات مارس الماضي.

وأضاف أعضاء اللجنة أن البيانات الاقتصادية لشهر أبريل الماضي ستكون أساسية في تحديد مدى استمرار مرونة التعافي الاقتصادي في ظل إجراءات الحجر الصحي لمواجهة فيروس كورونا المستجد.
وقال محضر الاجتماعي إن أعضاء اللجنة اتفقوا على أن "لحظة بدء عملية تطبيع السياسة النقدية مازالت محاطة بغموض شديد".

وأضاف المحضر أنه رغم قوة النشاط الاقتصادي والطلب الاستهلاكي في شيلي مؤخرا مازالت هناك عوامل مثل التعافي المتقلب وحالة سوق العمل والتغييرات الهيكلية المحتملة نتيجة الأزمة يمكن أن تؤثر على الضغوط التضحمية على المدى المتوسط.

ويسعى صناع السياسة النقدية في أغنى دولة بأمريكا اللاتينية إلى تعزيز التعافي الاقتصادي مع عدم ارتفاع معدل التضخم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق