بريطانيا.. عضو بحزب المحافظين يطالب باستقالة جونسون وسط حديث الفساد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، أن هناك دعوات متزايدة لاستقالة رئيس الوزراء البريطانى، بوريس جونسون، بعد حديث متزايد عن فساد في حزب المحافظين.

واعترف زعيم حزب المحافظين الاسكتلندى، دوجلاس روس، بأنه يجب على رئيس الوزراء التنحى إذا تم انتهاك القواعد، بعد أن قال الأمر نفسه لزعيمة الحزب القومى الاسكتلندى نيكولا يتروجين فى وقت سابق هذا العام.

ومن بين المزاعم الأخيرة حول الفساد، ما قيل بأن المانحين المحافظين طلب منهم دفع تكاليف مشكوك فيها، بما فى ذلك رسوم مريبة لجونسون وأيضا أتعاب لمدربه الشخصى.

ووفقا لصحيفة التايمز، تلقى أحد أعضاء البرلمان من حزب المحافظين لم يكشف عن هويته، شكوى من أحد المؤيدين الذين طلب منهم رسوم رعاية لابن جونسون ويلفريد البالغ من العمر عاما واحدا.

وبحسب ما تردد، فإن المانح قال للنائب: لا أمانع فى دفع ثمن المنشورات، لكنى مستاء أن يطلب منى الدفع مقابل مسح مؤخرة ابن رئيس الحكومة.

ومن جانبه، قال دومنيك راب، وزير الخارجية البريطانية إنه لا يعرف ما إذا كان طلب من المانح ذلك حقا، وصرح لسكاى نيوز قائلا: ليس لدى فكرة، لم نجرى محادثات مثل هذه مع رئيس الحكومة، لا أستطيع أن أعلق على كل نميمة تنشر فى الصحف.

ويأتى هذا فى الوقت الذى تراجع فيه تفوق حزب المحافظين فى استطلاعات الرأى هذا الأسبوع بعد شهر من الفضائح التى تعرضت لها حكومة جونسون.

وأوردت صحيفة "الأوبزرفر"، استطلاع أجرته كشف عن انخفاض تأييد حزب المحافظين من 11 نقطة إلى خمس نقاط فقط قبل أيام من انتخابات محلية ستعقد هذا الأسبوع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق