إصابة عناصر من الشرطة البلجيكية أثناء تفريق تجمع جماهيري في بروكسل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
أفادت وكالة الأنباء البلجيكية (بلجا) مساء أمس الخميس بإصابة العديد من عناصر الشرطة أثناء عملية تفريق تجمع جماهيري حاشد، غير قانوني، في العاصمة بروكسل شارك فيه أكثر من ألف شخص رغم القيود المفروضة للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

ونقلت الوكالة عن متحدث باسم الشرطة القول إن ما لايقل عن 26 ضابطا أصيبوا أثناء تفريق التجمع الحاشد في حديقة "بوا دو لا كامبر" على الجانب الجنوبي من بروكسل.

وأضاف المتحدث أنه تم استخدام خراطيم المياه من جانب عناصر الشرطة لتفريق الحشد.

ووفقًا لتقديرات السلطات البلجيكية، تجمع ما بين 1500 إلى 2000 شخص في حديقة "بوا دو لا كامبر"، دون الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي والنظافة.

وأظهر مقطع فيديو نشرته قناة "أر تي بي إف" الإخبارية البلجيكية،  عناصر الشرطة وهي تطلب من المشاركين في الحشد ضرورة التفرق.

وأعلن رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو الأسبوع الماضي تدابير أكثر صرامة في محاولة لاحتواء تفشي فيروس كورونا، والتي أطلق عليها اسم "عطلة عيد الفصح" أو "فترة التهدئة".

وبموجب هذه التدابير، تم خفض الحد الأقصى لعدد الأشخاص المسموح لهم بالتجمع في الهواء الطلق من عشرة إلى أربعة.

وخلال الأسبوع الماضي، وصل متوسط عدد حالات الإصابة اليومية بكورونا في بلجيكا إلى نحو 4 آلاف و 742، في زيادة بنسبة 9 في المئة مقارنة بالأسبوع السابق عليه.

وإجمالا، سجلت البلاد أكثر من 882 ألف حالة إصابة وأكثر من 23 ألف وفاة جراء الإصابة بمرض (كوفيد-19) الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق