القضاء على إرهابية بجبل السلوم تحمل هذه الجنسية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تمكنت قوات الأمن من القضاء على عنصرين إرهابيين بجبل السلوم، اليوم الخميس، استهدفت سيدة تحمل جنسية آسوية وزوجها، وهما من الملتحقين حديثا بجماعات داعش الإرهابية.
وكشفت هذه العملية للمرة الأولى عن وجود عناصر إرهابية من النساء في جبال تونس، منذ بداية الحرب على الإرهاب.
وأشارت مصادر أمنية إلى أن الإرهابية التي لقيت حتفها كانت تحمل حزاما ناسفا تفجر في العملية، مما أدى إلى إصابة طفلة كانت ترافقهما، لم تتجاوز الثلاث سنوات، مما استوجب نقلها إلى المستشفى الجهوي بالقصرين لتلقي العلاج.
يشار إلى أن الوحدة الوطنية للبحث في الجرائم الإرهابية للحرس الوطني بالاشتراك مع وحدة التصدي للإرهاب بالقصرين نجحت في القضاء على عنصرين إرهابيين بجبل السلوم، في عملية تكشف للمرة الأولى عن وجود عناصر إرهابية من النساء في جبال تونس، منذ بداية الحرب على للارهاب.

‫‫‫‫وسوم‬الإرهابالجيش التونسي

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع تونس الآن ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق