مدير ناسا السابق ينضم إلى مجلس إدارة Viasat

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
ينضم جيم بريدنشتاين، المدير السابق لوكالة ناسا، إلى مجلس إدارة شركة النطاق العريض الفضائية Viasat كأحدث عمل له بعد ناسا، بعد انضمامه إلى شركة الأسهم الخاصة التي تركز على الفضاء في يناير، وهو يخوض في عالم الإنترنت عبر الأقمار الصناعية، ويقول إنه قلق بشأن الفجوة الرقمية ومستقبل البشرية ويريد تجربة شيء جديد.

 

ونقل موقع The Verege عن بريدنشتاين قوله: "عندما غادرت وكالة ناسا، تلقيت الكثير من المكالمات الهاتفية والنصوص المختلفة حول ما يجب أن أفعله بعد ذلك أو ما يمكنني فعله بعد ذلك". 

 

وقال إن أحد المرشدين اقترح عليه التواصل مع الشركات التي يهتم بها، لذلك أرسل بريدًا إلكترونيًا لمؤسس Viasat ورئيس مجلس إدارتها التنفيذي Mark Dankberg وسألهم عما إذا كانوا بحاجة إلى أي مساعدة.

 

قال عضو الكونجرس السابق ورئيس ناسا: "هناك فجوة رقمية ونحن بحاجة إلى سد ذلك"، مضيفًا أنه يعتقد أن نهج Viasat في بث الإنترنت من مدارات بعيدة المدى باستخدام أقمار صناعية ضخمة وعالية الإنتاجية هو الخطة الصحيحة. 

 

وقال إنه انجذب أيضًا إلى هدف الشركة المتمثل في خفض تكاليف الإنترنت - تقريبًا مثلما كان يفعل خلال منصبه فى وكالة ناسا حول خفض تكاليف رحلات رواد الفضاء إلى الفضاء.

 

قال: "إذا أردنا توصيل المزيد من العالم، فعلينا خفض التكاليف"، " إذا أردنا المزيد من الاتصالات حول العالم ، فعلينا أن نتحمل التكاليف."

 

تخطط شركة Viasat ومقرها جنوب كاليفورنيا، وهي مزود خدمة الإنترنت من الفضاء منذ فترة طويلة، لإطلاق ثلاثة أقمار صناعية معقدة من الناحية التكنولوجية ولكنها تأخرت طويلاً، تسمى ViaSat-3، في فترات ستة أشهر تقريبًا تبدأ في الربع الأول من عام 2022، ففي المدارات العالية ستغمر هذه الأقمار الصناعية الثلاثة العالم بإنترنت عريض النطاق بسعة إنتاجية تبلغ تيرابايت واحد في الثانية.

 

الأقمار الصناعية الأصغر في المدارات المنخفضة وفي أسراب أكبر، هي كل الغضب في النطاق العريض للأقمار الصناعية هذه الأيام، حيث يقلل قربها من الأرض الوقت الذي يستغرقه إرسال إشارات الإنترنت إلى المنازل والشركات. 

 

وتنمو كوكبة Starlink التابعة لشركة SpaceX بشكل سريع، حيث تم إطلاق أكثر من 1300 قمر صناعي إلى الفضاء منذ عام 2019.

 

 وتخطط أمازون التابعة لشركة Jeff Bezos لكوكبة تسمى Project Kuiper. كلتا المجموعتين عبارة عن تعهدات بمليارات الدولارات. 

 

ولدى Viasat أيضًا خطط لإرسال 300 قمر صناعي للإنترنت إلى مدار أرضى منخفض.

 

بالنسبة لشركة Viasat، فإن تعيين بريدرشتلين  سيساعد الشركة في الحصول على ميزة في "أنظمة الفضاء وتكنولوجيا الشبكات على مستوى العالم"، كما قال Dankberg في بيان، مضيفًا أن "Jim هو أيضًا من أشد المؤيدين للحفاظ على الوصول الآمن إلى الفضاء من خلال تدابير استباقية للحماية. 

 

ولم يكن Bridenstine متأكدًا من مدى صعوبة الوظيفة الجديدة، لكنه سيشارك في اجتماعات مجلس إدارة Viasat الفصلية وربما اجتماعات المساهمين السنوية. وقال: "ولكن إذا كانت هناك مجالات أخرى يمكنني فيها إما سد الثغرات أو تقديم الدعم خلال العام، فلا شك في أن فياسات ستتصل بي على الأرجح".

 

 


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق