وزارة الصحة تُناقش وضع المرافق الصحية بالجنوب الليبي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عُقِد بديوان وزارة الصحة في العاصمة طرابلس، اجتماع ضم كل من الدكتور علي الزناتي وزير الصحة بحكومة الوحدة الوطنية، مع مدراء الإدارات بوزارة الصحة.

وأفاد المكتب الإعلامي بالوزارة، بأن الاجتماع يأتي لمناقشة وضع المرافق الصحية بالجنوب بعد الجولة التفقدية التي أجراها الوزير رفقة مدراء الإدارات بداية الأسبوع الجاري ووضع خطة إستراتيجية وحلول عاجلة من الإدارات لسد الضعف الكبير الحاصل في الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين في الجنوب.

وتم خلال الاجتماع الاتفاق على إرسال لجنة فنية مشتركة من الإدارات المختصة لوضع حوصلة كاملة للمشروعات بالمنطقة الجنوبية حسب الميزانية التقديرية المرصدة، كما تم التطرق إلى المشاريع التي أصدر وزير الصحة تعليماته بسحبها من الجهة المنفذة وتسليمها إلى وزارة الصحة بالتراضي.

كما تم التطرق إلى برنامج (عقد 100 عنصر طبي) من قِبل إدارة الموارد البشرية حيث طُلب من جميع المستشفيات إرسال قاعدة بيانات متكاملة للعناصر الطبية والطبية المساعدة الفعالة، كما تم تفعيل برنامج التدريب للعنصر الطبي وخاصة التمريض، ومناقشة آلية التعاقد مع استشاريين لإرسالهم للعمل بالمستشفيات والمراكز في الجنوب.

ونظراً لما تم الوقوف عليه خلال الجولة من مدى معاناة أهالي الجنوب وصعوبة وصولهم للمرافق الصحية لتلقي الخدمات الصحية، تم الاتفاق على حل سريع لهذه المشكلة مقدم من إدارة الشؤون العلاجية من خلال التعاقد لشراء خدمات إجراء العمليات الجراحة العامة، عمليات العظام، والدعم من خلال غرف العناية والحضانات، وقسطرة القلب لتقديمها داخل مركز سبها الطبي، مستشفى مرزق، مستشفى أوباري ومستشفى براك.

وتم التطرق إلى وضع مراكز العزل والفلترة بالجنوب والتي تحتاج لمزيد من الاهتمام ومشاكل المستشفيات والمراكز الصحية حيث تم تحديد مشكلة الجنوب من قِبل إدارة الطوارئ الصحية في مشكلتين أساسيتين وهما:

قلة الإمدادات الخاصة بالمراكز العزل والفلترة تداخل عدة جهات في اختصاصات عمل الوزارة.

هذا وتم الاتفاق على أن يكون التعامل مباشر بين إدارة الطوارئ الصحية ومراكز العزل والفلترة بالجنوب.

آخر تحديث: 1 أبريل 2021 - 18:12

الخبر من المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع عين ليبيا ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق