ما يجب أن تعرفه عن الملح: أين يختبئ.. وكيف يتسلل إلى شرايينك؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

المعلومة الأساسية التى يعرفها الجميع عن الملح أو كلوريد الصوديوم هى تلك التى تربطه بارتفاع ضغط الدم فى الشرايين، لذا يوصى الأطباء بتجنيه فى الطعام ولكن كلوريد الصوديوم فى الواقع يتسلل إليك من مصادر أخرى غير الملاحة التى تظنها مصدره الوحيد.
يفيد مركز الأمراض والوقاية منها الأمريكى أن ما نظنه المصدر الوحيد لملح الطعام متهما بريئا؛ لأن هناك مصادر كثيرة أخرى لملح الطعام فيما نأكل: عشرون بالمائة فقط مما يأكل الأمريكيون معروف ما به من ملح الطعام أما البقية الباقية فيأتيهم من المطاعم والأطعمة سابقة التجهيز والمعلبة، أربعون فى المائة من نسبة ملح الطعام ترافق عشرة أطعمة شهيرة يحبها الكبار قبل الأطفال:
الخبز والبيتزا والساندويتشات المختلفة واللحوم المصنعة الباردة والمدخنة وأنواع الحساء الجاهزة وألوان الجبن كلها والوجبات الخفيفة والبطاطس (الشيش) والفشار وكل أنواع المقرمشات وصوص اللحوم والسلاطة.
كيف إذن يمكنك تطوير عاداتك الغذائية لتواجه هذا الهجوم المستتر للملح؟
ــ تناول المزيد من الطعام الطازج من الفاكهة والخضراوات واللحوم والدواجن والأسماك الطازجة وربما المجمدة ومنتجات الألبان قليلة الملح.
ــ تفادى إضافة الملح لطعامك قدر استطاعتك، واختر دائما ما يعلن عنه من أنه قليل الصوديوم من المنتجات الغذائية.
ــ حاول تفادى الصلصات عالية القدر من الصوديوم مثل الكاتشاب والمسطردة وصلصة الصويا وغيرها من محسنات الطعم والإضافات.
ــ استخدم الأعشاب الطبيعية والبهارات المختلفة لتتبيل اللحوم والأسماك مع البصل والثوم والليمون عوضا عن الملح. وقد يمكنك استخدام الملح الطبى متى لزم الأمر.
ــ راقب الصوديوم فى منتجات بعينها مثل الجلوتامات أحادية الصوديوم (MSG) والتى يكثر استخدامها فى المأكولات والأطباق الصينية.
ــ قد تتصور أن بلورات ملح البحر تختلف كثيرا عن ملح الطعام العادى. الاختلاف يأتى فقط فى طريقة التحضير للاستعمال.
ملح الطعام العادى يأتى من مناجم الملح ويضاف إليه عنصر اليود لتعزيزه بعد تنقيته. أما ملح البحر فيأتى من مياه البحر المتبخرة ربما كانت لبلوراته أثر على التذوق لكنها فى الواقع لا تحتفظ بالكثير من المعادن التى تفقدها وتحتفظ بنسبة مماثلة تماما لملح المناجم لذا إذا أردت أن تكتفى بالملح العادى فلن يفوتك الكثير.
عليك أن تبحث عن الملح أن يختبئ فى طعامك فهو فى الواقع ليس دائما فى متناول يدك فى الملاحة إذا أردت الوقاية من ارتفاع ضغط الدم أو علاجه بكفاءة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق