دراسة: المرضى الذين يعانون من قصور الغدة الدرقية أكثر عرضة للإقامة الطويلة بالمستشفى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

حذرت دراسة جديدة من أن الأشخاص الذين يعانون من قصور الغدة الدرقية الذين لم يتلقوا علاجًا معرضون لخطر متزايد لفترة أطول في المستشفى ومعدلات أعلى لإعادة القبول.

ووفقا لمعدى الدراسة الحالية، التي نُشرت نتائجها فى عدد مايو من مجلة "علم الغدد الصماء والتمثيل الغذائي"، من المقرر عرض النتائج المتوصل إليها فى الإجتماع السنوى القادم لجمعية الغدد الصماء في أتلانتا خلال الفترة من 11 إلى 12 يونيو القادم.

وقال الدكتور"ماثيو إتليسون"، أستاذ الغدد الصماء في كلية الطب جامعة "شيكاجو" بالولايات المتحدة: "وجدنا أن هؤلاء المرضى الذين عولجوا بهرمون الغدة الدرقية، حتى قبل أسابيع أو شهور من دخول المستشفى، كانت نتائجهم في المستشفى أسوأ من أولئك الذين لا يعانون من قصور الغدة الدرقية، وهذا لم يظهر من قبل".

وفي الدراسة الحالية، قام فريق بتحليل بيانات ما يقرب من 43,500 مريض في المستشفيات الأمريكية، بما في ذلك أكثر من 8,800 مصاب بقصور الغدة الدرقية، وتم تصنيف هؤلاء المرضى على أساس مستويات هرمون الغدة الدرقية (TSH).

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق