وزير المجاهدين: سي عثمان نذر نفسه ونفيسه فداءً للوطن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

توجه وزير المجاهدين العيد ربيڤة، الأربعاء، برسالة تعزية إلى عائلة الفقيد المجاهد عثمان بلوزداد، آخر أعضاء مجموعة 22 التاريخية الذي وافته المنية عن عمر ناهز 93 عاما.

رسالة التعزية

إنا لله وإنا إليه راجعون.. انتقل اليوم، إلى رحمة الله تعالى، آخر عضو من أعضاء مجموعة الـ22 التاريخية الذين حدّدوا مصير الشعب الجزائري وصنعوا تاريخ الجزائر المعاصر ووضعوا حدا فاصلا بين مرحلة وأخرى.. المجاهد الرمز عثمان بلوزداد، عليه رحمة الله، من الرجال الذين آلوا على أنفسهم أن يطوّعوا التاريخ حين أدركوا بوعيهم وبصيرتهم أن الاستعمار لا يمكن أن يظلّ جاثما بكلكله على أرض الجزائر الشامخة، فجعل سي عثمان من حياته ورفاق ودربه مشروعا للتحرّر من أغلال المستعمر.

يرحل عنا الرمز سي عثمان الذي نذر نفسه ونفيسه فداءً للوطن.. ستظل قيمه ماثلة نستمدّ منها معاني القوة والسمو، وسيبقى للأجيال مبعث الفخر والاعتزاز.

وإذ نعزي أنفسنا وأهله وذويه ورفاقه في الجهاد، فإنني أسأل الله جلت قدرته أن يجعله ممن غشيهم برحمته ويلحقه بالصديقين ورفاقه الشهداء وحسن أولائك رفيقا.

فطوبى له وحسن مئاب.. رحمة الله عليه وأسكنه فسيح الجنان.

وفاة المجاهد عثمان بلوزداد آخر أعضاء مجموعة 22 التاريخية

توفي، الأربعاء، المجاهد عثمان بلوزداد آخر أعضاء مجموعة 22 التاريخية، عن عمر ناهز 93 عاما.

الفقيد من مواليد سنة 1929 بـ”حي بلكور” في الجزائر العاصمة وكان مناضلا في المنظمة الخاصة وانضم إلى اللجنة الثورية للوحدة والعمل.

وحضر الراحل عثمان بلوزداد في 27 أوت 1954، أول اجتماع بمنطقة “المدنية”، وكان الاجتماع تحت رئاسة مصطفى بن بولعيد وبحضور كل من محمد مرزوقي ورابح بيطاط.

وكان الراحل عضوا في المجموعة الـ22 التاريخية التي اجتمعت في جوان 1954 وقررت الإعلان عن ثورة التحرير المباركة.

شارك المقال

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!

التعليقات

0

معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع الشروق اونلاين ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق