أزهري: لا يجوز للرجل أن يجبر زوجته على ارتداء الحجاب

0 تعليق ارسل طباعة

قال الدكتور إبراهيم رضا، أحد علماء الأزهر الشريف، إنه لا يجوز للرجل أن يجبر زوجته على ارتداء الحجاب، مشددًا على أن الإكراه على فعل الفضيلة رذيلة.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية إنجي أنور، مقدمة برنامج "مصر جديدة" الذي يبث على قناة "ETC"، مساء الثلاثاء، أنّه يجب تصحيح النظرة تجاه المرأة، لأنَّ المرأة كاملة الأهلية، موضحًا أن القرآن الكريم حدد لها ميراثها وميزها فلا يجوز إجبارها على ارتداء الحجاب.

وتابع: "حين ندين لله الواحد الأحد، فنحن ندين لله عن اختيار واقتناع، وإكراه الفتاة على ارتداء الحجاب لا يجوز شرعًا، فالإكراه على الفضيلة رذيلة، والله سبحانه وتعالى قال للرسول –صلى الله عليه وسلم (وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَآمَنَ مَن فِي الْأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا ۚ أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّىٰ يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ".

وأكمل: "من العبث الحديث عن فرضية الحجاب من عدمه بعد 1400 عام، ومن يدين لله سبحانه وتعالى، ويعلم أوامره ونواهيه، فلديه أمر قرآني من الله تبارك وتعالى يلزم المرأة بإسدال الرأس على منطقة الصدر، فعورة المرأة بالإجماع هي جسدها على الوجه والكفين".

وشدّد على أن الزوج لا يحق له فرض الحجاب على زوجته؛ لأن الدين لا يقوم على الإكراه، والله سبحانه وتعالى يقول: "فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق