مشجعون منشغلون بوسامة أشقاء ديوكوفيتش

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

يخوض المصنف الأول الصربي نوفاك ديوكوفيتش (34 عاماً) دراما بطولة أستراليا المفتوحة للتنس بقلق وخوف من ترحيله، لكن الكثير من المشجعين منشغلون بوسامة شقيقيه جورجي(26 عاماً) وماركو (30 عاماً).
وظهر جورجي بجوار والديه في المؤتمر الصحفي في صربيا للدفاع عن نوفاك لتنهال التعليقات على مدى وسامته ومنها: «سعداء لأن أزمة ديوكوفيتش عرفتنا على شقيقيه»، «يا إلهي، كم هو وسيم جورجي؟».
ويلعب جورجي وماركو التنس ومثل ماركو منتخب صربيا لكنه اعتزل لأنه لم يستطع مضاهاة شقيقه الأكبر كما هي حال جورجي. ويعيش ماركو في جزيرة مايوركا الإسبانية مع خطيبته مصممة الأزياء البرازيلية ليتيسيا تيزارا ويعمل مدرب تنس وسارع للدفاع عن شقيقه عبر شكر متابعيه الداعمين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع دار الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق