الحصن يتأهل إلى نصف نهائي كأس الصالات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

متابعة: عصام هجو

فجّر دبا الحصن مفاجأة في الدور التمهيدي من بطولة كأس رئيس الدولة لكرة قدم الصالات بتأهله إلى الدور نصف النهائي مستعيداً أيامه الجميلة في اللعبة، بعد المعاناة الطويلة في دوري الموسم الحالي.

وتأهل الحصن من بوابة أفضل الثواني بعد التعادل مع البطائح 2-2 في الجولة الأخيرة من الدور التمهيدي والفوز على شباب الأهلي 3-1 في الجولة الثانية.

ويذكر أن دبا الحصن كان خارج الحسابات لأنه يتذيل الترتيب العام في الدوري برصيد 11 نقطة، أما فرق البطائح والنصر والظفرة فقد تأهلت بعد أن أحرز كل منها المركز الأول في مجموعته وستكون قرعة الدور نصف النهائي خلال يناير/ كانون الثاني الجاري فيما تنطلق بطولة البلاي أوف يوم 5 يناير 2022.

من جهته، قال هيثم بن عيد الحمادي مدير فريق نادي خورفكان تعليقاً على خروج فريقه من الدور التمهيدي للكأس: رغم أننا لانستحق الخروج، ولكن في النهاية هذا هو حال الرياضة وبلاشك خسارتنا أمام الظفرة تعتبر السبب الرئيسي، ونحن راضون عن فريقنا وثقتنا كبيرة في الجهاز الفني للفريق وفي اللاعبين الذين قدموا موسماً استثنائياً، والخروج يزيدنا عزيمة ودافعاً وإصراراً في العمل لتقديم الأفضل.

وأضاف: لابد من توجيه الشكر إلى جمهورنا الذي يقدم معنا موسماً استثنائياً وظل مسانداً للفريق حتى حصدنا المركز الثاني في الدوري الذي نتطلع للمنافسة فيه بعد خروجنا من الكأس.

واستطرد: لدينا ذكريات جميلة مع كرة الصالات التي تتميز عن جميع الألعاب الرياضية الأخرى بأنها لعبة الأسرة الواحدة فكلنا عائلة واحدة متعاونون مع بعض ولن ننسى أيام التأسيس الأولى التي كنا نقضي فيها مع بعض بالصالة أكثر من 5 ساعات عندما كنا نلعب بنظام التجمعات، ولابد من التوقف مع فريقي شباب الأهلي ودبا الحصن فعدم تأهلهما،لايقلل من شأنهما بل يعتبر استراحة محارب وسحابة صيف، فهما فريقان كبيران وعانيا من ظروف الإصابات، وبكل تأكيد سيعودان أكثر قوة.

وقال: سعادتنا كبيرة بتطور جميع الفرق وأصبحت جميع المباريات قوية ولايستطيع أحد ان يتكهن أو يتوقع نتيجة مباراة وايضاً اسعدتنا عودة الشارقة وتطور الحمرية ومليحة اللذان اصبحا يشكلان خطراً على كل فريق.

وأكد «لاننسى جهود الحكام ودورهم في تطور اللعبة،ومجلس الشارقة الرياضي واتحاد الكرة على الدعم والرعاية للعبة واللجنة التنفيذية لكرة الصالات على الاهتمام والمتابعة لأجل بلوغ أعلى الدرجات من خلال تنظيم مسابقات الفرق السنية التي أثرت إيجاباً في جميع الفرق».

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع دار الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق