مانشستر سيتي يواجه أزمة كبيرة فى حراسة المرمى يناير المقبل

0 تعليق ارسل طباعة

كشفت تقارير صحفية انجليزية أنه من المتوقع أن يواجه المدرب الإسباني بيب جوارديولا مشكلة صعبة فى حراسة المرمى بفريق مانشستر سيتي فى يناير المقبل، عندما يسافر اثنان من حراسه لمباريات منتخب بلادهما.

ولم تصل تصفيات كأس العالم بعد إلى نهايتها فى الأمريكتين، مع وجود نافذة دولية مقررة فى يناير لمباريات الكونميبول والكونكاكاف، وهذا يعنى أنه من المرجح استدعاء لاعبي السيتي من البرازيل والولايات المتحدة الأمريكية لمباريات المنتخبات خلال تلك الفترة.

سيأخذ الدوري الإنجليزي الممتاز إجازة شتوية صغيرة من 22 يناير إلى 9 فبراير، لكن من شبه المؤكد أن استراحة السيتي ستختصر فى الجولة الرابعة من كأس الاتحاد الإنجليزي، والمقرر إجراؤها إما يوم السبت 5 فبراير أو يوم الأحد 6.

وذكرت صحيفة "ميرور" الإنجليزية أن السيتي سيبقى بالفعل بدون رياض محرز فى معظم أو كل يناير، اعتمادًا على مدى تقدم الجزائر فى كأس الأمم الأفريقية.

ومن المؤكد أن المهاجم البرازيلي جابرييل جيسوس سيستدعي من قبل البرازيل ، بينما من المرجح أن يتم اختيار كل من الحارسين إيدرسون وزاك ستيفن لتمثيل بلديهما في يناير، وبذلك سيبقى للسيتي حارسان فقط في النادي، وأكبرهم سيكون سكوت كارسون.

سياران سليكر الذي يلعب للفريق تحت 23 عاما، والذي شارك في تدريب الفريق الأول هذا العام سيكون الخيار الآخر لجوارديولا.

ومنذ انضمامه إلى النادي في عام 2019 ، ظهر كارسون مرة واحدة فقط للسيتي في فوز الموسم الماضي 4-3 على نيوكاسل.

ويمتلك أبطال الدوري الإنجليزي 23 نقطة من 11 مباراة، بفارق ثلاث نقاط خلف فريق تشيلسي بقيادة توماس توخيل.

وسيحول السيتي بعد ذلك تركيزه إلى دوري أبطال أوروبا، حيث يستعد لمواجهة مضيفه باريس سان جيرمان بقيادة ماوريسيو بوكيتينو يوم الأربعاء.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق