هل يحتاج ميسي إلى راحة بعد فترة التوقف الدولي ؟

0 تعليق ارسل طباعة

لعب ليونيل ميسي 90 دقيقة كاملة خلال تعادل الأرجنتين الأخير السلبي مع البرازيل في الساعات الأولى من صباح الأربعاء الماضي، لكن كان من الواضح أن مهاجم باريس سان جيرمان لم يكن في حالة الذروة.

واعترف اللاعب نفسه بعد المباراة بذلك، وهو ما يطرح السؤال عما إذا كان مستعدًا للعب مع باريس سان جيرمان عند عودة الدوري الفرنسي ودوري أبطال أوروبا، أو ما إذا كان اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا سيكون أفضل حالًا إذا حصل على راحة .

وقال ميسي بعد التعادل السلبي مع البرازيل: "لم ألعب منذ فترة طويلة، لقد كانت مباراة شديدة وأريد أن أجد إيقاعي، أنا بخير ومن الواضح أنني لست بدنيا".

أضاف: "لقد كنت أقف مكتوفي الأيدي لفترة طويلة وليس من السهل أن ألعب مباراة بسرعة كبيرة على الفور، الحمد لله أنا بخير، آمل أن أنهي العام بشكل جيد الآن."

بداية متعثرة مع باريس سان جيرمان

لم يتمكن ميسي من الوصول إلى مستواه المعتاد مع باريس سان جيرمان منذ انضمامه من برشلونة في الصيف.

وغاب البرغوث عن المباراتين الافتتاحيتين للدوري الفرنسي، لأنه لم يكن قد شارك في الموسم التحضيري بالكامل، قبل أن يخوض أول ظهور له كبديل ضد ستاد ريمس.

ثم استراح أمام كليرمونت فوت، قبل أن يبدأ في مباراة الديربي ضد ليون، حيث خرج قبل 15 دقيقة على النهاية وكانت النتيجة 1-1، وشوهد رافضًا مصافحة المدرب ماوريسيو بوتشيتينو قبل أن يحل محله ماورو إيكاردي، والذي سجل هدفًا متأخرًا.

ثم أبعدته ضربة قاضية عن المباراتين التاليتين بالدوري، بينما غاب عن آخر مواجهة مع بوردو بسبب مشكلة في الركبة.

وبشكل عام، شارك ميسي في أربع مباريات فقط في الدوري الفرنسي من أصل 12 مباراة محتملة، ولعب فقط مباراتين كاملتين مدتهما 90 دقيقة.

هل ميسي بحاجة إلى راحة؟

أكد بوتشيتينو نقطة في تسليط الضوء على حقيقة أن ميسي كان يعاني من أنواع مختلفة من الضربات حتى الآن هذا الموسم، وقد تشير بدايته المتعثرة في باريس سان جيرمان إلى أن أفضل خدمة للنادي هي إعطاءه استراحة طويلة حتى يعود لحالة الذروة.

سيتم الحكم على باريس سان جيرمان في نهاية الموسم، بشأن ما إذا كان بإمكانهم الفوز بدوري أبطال أوروبا، وهو سبب رئيسي للتوقيع مع ميسي في المقام الأول.

وبينما يمكن لباريس سان جيرمان التدرب بدونه في الدوري الفرنسي، سيحتاجون إلى الأرجنتيني في أفضل حالاته عندما تبدأ مباريات الأدوار الإقصائية الأوروبية، وبالتالي فإن استراحة ميسي قبل تلك السلسلة المزدحمة من المباريات قد تكون أفضل على المدى الطويل.

 


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق