الفضلي أصغر لاعب جوجيتسو في الشرق الأوسط ينال الحزام الأسود

0 تعليق ارسل طباعة

في إنجاز جديد لرياضة الإمارات.. فاز البطل الإماراتي عمر الفضلي ابن ال 21 عاماً بالميدالية الذهبية في منافسات المحترفين لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو لفئة 62 كجم، بعد 8 أيام فقط من فوزه وحصوله على ذهبية نفس الوزن في بطولة العالم التي أقيمت بأبوظبي واختتمت منافساتها الأسبوع الماضي، ليصبح أصغر لاعب في الشرق الأوسط يحصل على الحزام الأسود.

وبعد حصوله على الميدالية قام عبدالمنعم الهاشمي، رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، وبرفقته البرازيلي رامون ليموس، المدير الفني للمنتخب الوطني، بتقليده الحزام الأسود على منصة التتويج، في حضور الممثل العالمي ستيفان سيجال.

وبهذا الإنجاز يصبح عمر الفضلي أصغر لاعب في الإمارات ومنطقة الخليج والدول العربية والشرق الأوسط يرقى للحزام الأسود.

جاء ذلك خلال منافسات اليوم الخامس وقبل الأخير من النسخة الثالثة عشرة لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو.

واعتبر عبدالمنعم الهاشمي أن إنجاز عمر الفضلي هو الأهم في تاريخ رياضة الجوجيتسو بالدولة، وأن 18 نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2021 يوم مهم في مسيرة اللعبة؛ لأنه اليوم الذي يشهد تقليد لاعب من خريجي برنامج محمد بن زايد للجوجيتسو المدرسي بالحزام الأسود، بعد تفوقه على كل نظرائه في العالم، في العديد من المناسبات، وعلى كافة المستويات، مشيراً إلى أن عمر الفضلي بات الأفضل على المستوى العالمي في وزن 62 كجم، وكل اللاعبين يحسبون له ألف حساب، ليس فقط لقوته البدنية، ولكن أيضاً لذكائه الفني وحركاته وأسلوب لعبه السهل الممتنع، وقدرته الفائقة في تطبيق خطط المدربين.

وقال الهاشمي: ونحن نحتفل بهذا الإنجاز لابد أن نرفع أسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة؛ لدعمه المتواصل لرياضة الجوجيتسو، بما قادها للوصول إلى العالمية في أقصر مدة ممكنة، وساهم في صناعة أبطال عالميين من أبناء الدولة يشار لهم بالبنان.

ونجح البطل عمر الفضلي في تحقيق الميدالية الذهبية – فئة الكبار / حزام بني عن وزن 62 كجم، بعد أداء رائع وتفوق صريح في النهائي على منافسه البرازيلي ليوناردو ماريو، وقال الفضلي: أفضل شعور يمكن أن يتملّك الفرد هو نجاحه في تشريف وطنه، والوصول بعلم الدولة إلى منصات التتويج، اليوم هو الأسعد في حياتي، وأهدي هذا الإنجاز إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الراعي والداعم لكل الرياضيين، وملهمهم الأول نحو تحقيق المجد. وأخص بالشكر عبد المنعم الهاشمي الذي يعاملنا معاملة الأب لأبنائه، والمدرب رامون ليموس الذي وصلنا بفضل خططه إلى الأداء الذي مكننا من مقارعة خيرة نجوم هذه الرياضة.

وتتجه الأنظار الجمعة إلى نهائيات الحزام الأسود، حيث تختتم فعاليات البطولة بتحديد أبطال هذه النسخة من البطولة الأغلى لكل عمالقة الجوجيتسو العالميين، وجوائز أبوظبي العالمية للجوجيتسو.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع دار الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق