استعدادات لاستئناف إنتاج نحو 30 ألف برميل نفط يومياً من حقل جنة هنت بشبوة

0 تعليق ارسل طباعة

كتب : حضارم نت ـ الشرق الأوسط 18/11/2021 17:53:29

ارشيفية

أعلن وزير النفط والثروة المعدنية عبد السلام باعبود، إسناد تشغيل قطاع 5 (جنة هنت) بمحافظة شبوة لشركة «بترومسيلة» الوطنية لاستكشاف وإنتاج البترول، وذلك بعد توقف واستغلال وعبث بعض الشركات الأجنبية لسنوات، وفقاً للوزير.

ومن المنتظر أن يعيد تشغيل قطاع 5 (جنة هنت) إنتاج ما بين 25 و30 ألف برميل من النفط الخام يومياً، خلال الفترة القريبة بحسب مصادر في وزارة النفط اليمنية.

وأكد باعبود في تصريح خاص لـ«الشرق الأوسط»، أن وزارته بصدد استعادة قطاعات نفطية أخرى؛ لوقف ما أسماه «العبث» الحاصل في الثروة السيادية للبلاد؛ وذلك بتوجيهات مباشرة ومتابعة من الرئيس عبد ربه منصور هادي.

وأضاف «جميع إجراءات تمكين المشغل الوطني (بترومسيلة) جارية بشكل سلس لتشغيل القطاع في أسرع وقت ممكن () تم الاتفاق مع مجموعة المقاول (الشركاء) في القطاع 5 (جنة هنت) على تعيين شركة (بترومسيلة) الوطنية كمشغل للقطاع؛ وذلك بغية بدء واستئناف الإنتاج في القريب العاجل».

ووفقاً لوزارة النفط والثروة المعدنية اليمنية، توقف الإنتاج في قطاع 5 (جنة هنت) منذ سنوات عدة، استغلت خلالها بعض الشركات الأجنبية من أعضاء مجموعة المقاول فترة التوقف للقيام ببعض العبث المؤسسي في ملكية الحصص في القطاع؛ الأمر الذي استدعى تدخل الوزير عبد السلام باعبود بحزم وبصورة عاجلة لوقف هذا العبث حفاظاً على حقوق الدولة السيادية، والعمل الحثيث على تشغيل القطاع واستئناف الإنتاج.

وشدد باعبود على أن الخطوة التي اتخذتها وزارته بتكليف شركة «بترومسيلة» كشركة وطنية تشغيل وإدارة القطاع إنما تهدف إلى استعادة القطاعات النفطية نشاطها وإنتاجها بما يمكّن من رفد خزينة الدولة ودعم الاقتصاد الوطني في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن والذي هو في حاجة إلى الاستفادة من موارده كافة، إلى جانب العمل على تنمية مناطق الامتياز النفطية والحفاظ على الكادر المحلي في القطاع، على حد تعبيره.

وكان الوزير حضر أول من أمس جلسة المفاوضات بين وفد إدارة المشغل الحالي للقطاع 5 (جنة هنت)، والذي ضم مايكل قراهم، من إدارة «جنة هنت»، والدكتور عبد الله عمير، المدير العام التنفيذي لشركة الاستثمارات النفطية والمعدنية (وايكوم)، ومن جانب شركة «بترومسيلة» المهندس محمد بن نبهان، مدير وحدة تطوير الأعمال، والمهندس عبد الله الزبيدي، كبير المديرين لقطاع 10.53، وتود ستيوارت، المستشار القانوني للشركة، وبحضور أعضاء اللجنة من الشركتين.

وتمثل الحكومة اليمنية في قطاع 5 (جنة هنت) بمحافظة شبوة الشركة اليمنية للاستثمارات النفطية والمعدنية (وايكوم)، وتقوم بالإشراف المباشر والرقابة على أعمال المشغل (جنة هنت) وتساهم بنسبة 20 في المائة من إجمالي حصة الشركاء.

وكان إنتاج القطاع قبل بدء الحرب عام 2014 نحو 30 ألف برميل يومياً، في حين تقدر كميات الغاز المتوفرة في القطاع بأكثر من واحد تريليون متر مكعب. ويبلغ المخزون النفطي في (قطاع 5 جنة) وفقاً لآخر تقييم نحو 205 ملايين برميل قابل للزيادة.

وتحدثت مصادر بوزارة النفط اليمنية لـ«الشرق الأوسط» عن قرب بدء تصدير النفط الخام عبر أنبوب قطاع (جنة هنت) إلى قطاع 4 غرب منطقة عياد، ومنها إلى ميناء النشيمة النفطي الواقع على البحر العربي.

وأشارت المصادر نفسها إلى أن عودة الإنتاج في هذا القطاع سيمكّن من استعادة إنتاج ثلاث قطاعات كبيرة هي «18 صافر، قطاع 5 جنة هنت، S1 عسيلان»، وربطها بميناء النشيمة على بحر العرب وتشغيل القطاعات كافة في مأرب وشبوة.

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك إضغط هنا

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع حضارم نت ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق