أسامة ربيع: مهندس بهيئة قناة السويس صاحب فكرة التكريك أسفل مقدم السفينة الجانحة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
قال الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، إن فكرة التكريك أسفل مقدم السفينة الجانحة ترجع إلى مهندس مسؤول عن إحدى الكراكات، ذاكرًا أنه وافق على الفكرة بعد سماع تفاصيلها من المهندس.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحكاية» الذي يقدمه الإعلامي عمرو أديب عبر فضائية «mbcمصر»، مساء الجمعة، أن مقدم السفينة كان قد اخترق الرمال المتواجدة على جانب القناة بنحو 10 إلى 12 مترًا.

وأوضح أنه تم استخدام كراكة صغيرة في البداية والتي عملت لمدة 15 ساعة، إضافة إلى استخدام أخرى أكبر والتي نجحت في مرور المياه أسفل المقدم.

وأشاد بممهندس الهيئة من الأجيال الجديدة، قائلًا إنه يستمع إليها دومًا، خاصة لأنهم يأتون بأفكار جديدة وغير مسبوقة نتيجة احتكاكهم بالتكنولوجيا.

وذكر أنه تواصل مع الرئيس الساعة الخامة إلا عشرة فجر يوم الاثنين الماضي الذي شهد تعويم السفينة، معقبًا: « الرئيس قالي على بركة الله وأشكرلي الناس وشدوا حيلكوا».

وعن أصعب اللحظات التي مرت عليها خلال الأزمة، أوضح أنها كانت بعد تحرير مؤخر السفينة وعدم استجابة المقدم لعدة ساعات لأعمال التعويم، مضيفًا أنه كان متأكدًا من إخراج السفينة الجانحة يوم الأحد الذي سبق يوم تعويم السفينة.

ورد على الانتقادات التي وجهها البعض للقناة وتشكيكهم في أن عملية التعويم تمت بأيادي مصرية أن ما يقرب من 15قاطرة مصرية كانت تعمل على مدار الستة أيام التي علقت فيها السفينة، لافتًا إلى مشاركة ققاطرة هولندية واحدة في أعمال التكريك.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق