استعادت وعيها ونطقت الشهادة.. تفاصيل اللحظات الأخيرة في حياة سهير البابلي قبل رحيلها

0 تعليق ارسل طباعة

كتب: ضياء السقا

توفيت الفنانة الكبيرة سهير البابلي، عن عمر يناهز 86 عامًا، بعد تعرضها لوعكة صحية بعد صراع مع المرض.

وكانت الفنانة القديرة تعرضت لغيبوبة سكر أدت إلى عدد من المضاعفات وتم احتجازها بالرعاية المركزة بأحد المستشفيات.

من جانبه، كشف الدكتور رضا طعيمة زوج نيفين الناقوري ابنة الفنانة الراحلة تفاصيل الساعات الأخيرة قبل رحيلها.

وقال رضا طعيمة، في تصريحات لموقع "فالفن" إن سهير البابلي استعادت وعيها اليوم قبل الوفاة ولكنها كانت تشعر أنها ستفارق الحياة.

كما قال طعيمة في تصريحات صحفية، إن الفنانة رددت الشهادة 10 مرات قبل وفاتها.

يذكر أن الفنانة الكبيرة سهير البابلي من مواليد 14 فبراير 1937 (84 عاما)، بمحافظة دمياط، اعتزلت الفن سنة 1997، قبل أن تعود عام 2006 وتقدم مسلسل "قلب حبيبة".

والتحقت الفنانة الراحلة بالمعهد العالي للفنون المسرحية، قبل أن تخوض مجال الفن المسرحي والتليفزيوني والسينمائي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع الموجز ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق