وزير الخارجية التونسي: نعيش مسارا إصلاحيا يؤسس لديمقراطية حقيقية ترقي لتطلعات التونسيين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكد وزير الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي، تمسك تونس بالخيار الديمقراطي، مشيرا إلى أن تونس تعيش مسارا إصلاحيا يؤسس لديمقراطية حقيقية وسليمة ترقى إلى تطلعات التونسيين.
وقال الوزير التونسي - خلال مشاركته في الاحتفال الـ72 ليوم أوروبا الذي نظمته اليوم /الاثنين/ بعثة الاتحاد الأوروبي في تونس - إن تونس لديها عزم راسخ في المضي قدما في تنفيذ الإصلاحات السياسية والاقتصادية، داعيا الشريك الأوروبي إلى دعم تونس خلال هذا الظرف الاستثنائي.
وأشار الجرندي إلى عمق الحوار السّياسي بين تونس والاتحاد الأوروبي، والّذي تجسّد من خلال زيارات رئيس الجمهوريّة التونسي قيس سعيد إلى بروكسل خلال عامي 2021 و2022، إضافة إلى سلسلة زيارات مسؤولي الاتحاد الأوروبي إلى تونس، والّتي مثلت محطات أكد فيها الجانبان ضرورة دفع التّعاون المالي والرّقيّ بالشّراكة الاستراتيجيّة وتنويعها بما من شأنه خلق فرص للشّباب وتعزيز الرّوابط الإنسانيّة والتّاريخيّة بين ضفّتي المتوسّط.
من جانبه، أشاد رئيس بعثة الاتّحاد الأوروبي بتونس ماركوس كورنارو بمستوى العلاقات التّونسيّة الأوروبيّة في جميع المجالات، معبرا عن قناعته بمواصلة الاتّحاد دعمه لتونس لاستقطاب مزيد من الاستثمارات الأوروبيّة وجلب رأس المال، فضلا عن مرافقة تونس للمضيّ قدما في تنفيذ الإصلاحات الاقتصاديّة ولخلق دعائم اقتصاد وطنيّ مستدام.
ونوه كورنارو بالتزام الجانب الأوروبي بتعزيز التعاون والشراكة في قطاع التعليم والتدريب، ودعم بعث المشاريع المبتكرة والأنشطة الثقافية والمدنية لتمكين الشباب من فرص واعدة للنجاح.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق