الخارجية الفلسطينية: تصريحات «بينيت» إمعان في الاستعمار ومعاداة السلام

0 تعليق ارسل طباعة

قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية إن تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت بشأن مواقفة المعادية للسلام ومعارضته لإقامة دولة فلسطينية تشكل تحديا للإجماع الدولي وخارجة عنه، وانتهاكا للقانون الدولي، وقرارات الأمم المتحدة الخاصة بالصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

واعتبرت الوزارة - في بيان اليوم الإثنين - تصريحات بينيت في المقابلة التي أجرتها معه صحيفة "التايمز" البريطانية، أنها " تعد إمعانا في التمرد الإسرائيلي الرسمي وإنقلاب على الاتفاقيات الموقعة، واستخفافا بالمطالبات والمواقف الدولية، بما فيها الأمريكية الداعية لبناء الثقة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي".

وأشارت إلى أن هذه التصريحات تعتبر بمثابة وضع العصي في دواليب الجهود الاقليمية والدولية والأمريكية الهادفة لإحياء عملية السلام على أساس مبدأ حل الدولتين.

يُشار إلى أن بينيت يؤكد دومًا في تصريحات معارضته لإقامة دولة فلسطينية والتفاوض مع الفلسطينيين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق