الرئاسة الفلسطينية تدين الإجراءات القمعية ضد المقدسيين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أدانت الرئاسة الفلسطينية، إجراءات الاحتلال الإسرائيلي القمعية ضد المقدسيين خلال احتفالات "سبت النور" في قلب مدينة القدس، موضحة أن هذا الأمر أعاق وصول آلاف المؤمنين لأداء شعائرهم الدينية في سلام وأمان.

وأكدت الرئاسة الفلسطينية، في بيان أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية اليوم السبت، أن الحواجز واستفزاز المصلين وتحويل كنيسة القيامة ومحيطها إلى ثكنة عسكرية، لن يرهب الشعب الفلسطيني في الحفاظ على هويته الأصيلة والتمسك بممارسة شعائره الدينية واحتفالاته التقليدية التاريخية وممارسة الحرية الدينية التي كفلتها الشرائع والقوانين الدولية.

وأضافت "ستبقى القدس عاصمة أبدية لدولة فلسطين، وسيبقى أهلها بمسيحييه ومسلميه، وبكنائسه ومساجده عنوان الحق والصمود الفلسطيني على أرضه".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق