الصين تختتم عام 2021 بأكبر حصيلة إصابات محلية بكورونا منذ عامين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اختتمت الصين أسبوعها الأخير من عام 2021، بأكبر حصيلة من الإصابات المحلية بفيروس كورونا، منذ إعلان السيطرة على الوباء منذ ما يقرب من عامين، على الرغم من ترسانة من بعض أصعب الإجراءات لمكافحة فيروس كورونا.

وأبلغت لجنة الصحة الوطنية عن 175 إصابة محلية جديدة، أمس، وبذلك يصل العدد الإجمالي للحالات المحلية في البر الرئيسي للصين في الأسبوع الماضي إلى 1151، كان السبب وراء الزيادة في الغالب هو تفشي الوباء في مركز الصناعة والتكنولوجيا في شمال غرب مدينة شيان، وهي مدينة يبلغ عدد سكانها 13 مليون نسمة، وفقا لصحيفة "جارديان" البريطانية.

ومن المرجح أن تفشي الوباء بشكل متزايد في مدينة شيان سيدفع السلطات إلى تطبيق إجراءات عاجلة للحد من انتشار العدوى، وأبلغت المدينة التي تخضع للإغلاق منذ 10 أيام عن 1451 حالة محلية مصابة بالوباء منذ 9 ديسمبر الماضي، وهو أعلى حصيلة لأي مدينة صينية في عام 2021.

وعلى الرغم من أن عدد حالات الإصابة بالوباء، ضئيلة مقارنة بغيرها من الحالات في العديد من دول العالم، لكن الإجراءات العاجلة للحد من تفشي الوباء سيكون هام جدا بالنسبة للصين في عام 2022، حيث تستضيف بكين دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في فبراير المقبل، وسيعقد الحزب الشيوعي الحاكم مؤتمرا متوقعا في الخريف، حيث من المرجح أن يحصل الرئيس الصيني شي جين بينج، على فترة ولاية ثالثة كسكرتير للحزب.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق