بولندا تستدعي القائم بأعمال السفير البيلاروسي على خلفية اقتحام حدود البلاد

0 تعليق ارسل طباعة

استدعت بولندا، القائم بأعمال السفير البيلاروسي ألكسندر تشيسنوفسكي؛ احتجاجًا على واقعة عبور مجهولين يرتدون زيًا رسميًا ومسلحين ببنادق طويلة إلى بولندا من بيلاروسيا، في وقت سابق الأسبوع الجاري.

وقالت وزارة الخارجية البولندية، في بيان أورده راديو "بولندا الدولي" اليوم الأربعاء، إن تشيسنوفسكي ونائب وزير الخارجية البولندي بيوتر واورزيك، تحدثا أمس بشأن اقتحام الأراضي البولندية من جانب أراضي جمهورية بيلاروسيا، من خلال أفراد خلال وقت متأخر من ليلة الأول من الشهر الجاري.

وبعث واورزيك باحتجاج مشدد إلى الجانب البيلاروسي ضد انتهاك حدود الدولة البولندية، مؤكدًا أن الأعمال التي اتخذتها السلطات البيلاروسية خلال الأسابيع الأخيرة، بها بصمات ظاهرة بصورة متزايدة على تصعيد متعمد.

ولفت البيان إلى أن واورزيك "أشار إلى أن بولندا ترى مثل تلك الأفعال غير مقبولة ولن تتسامح معها"، كما أنه أخبر تشيسنوفسكي بأن بولندا مصممة على الدفاع عن حدودها وحدودها الخارجية للاتحاد الأوروبي، مضيفًا أن وارسو والمجتمع الأوروبي الأطلسي للدول الديمقراطية سيقفان باستمرار ضد الهجرة غير الشرعية التي تنظمها منسك.

كما نوه البيان بأن واورزيك "رفع مذكرة احتجاج" إلى وزارة الخارجية البيلاروسية "يحث فيها الجانب البيلاروسي على شرح ما حدث على الفور".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق