غدا.. عقد منتدى رفيع المستوى بشأن توفير الحماية للأفغان المعرضين للخطر

0 تعليق ارسل طباعة

يعقد الممثل الأعلى للشئون الخارجية بالمفوضية الأوروبية جوزيب بوريل، ومفوضة الشؤون الداخلية إيلفا يوهانسون غدًا الخميس منتدى رفيع المستوى يركز على توفير الحماية للأفغان.

وجاء في بيان على الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي أن المنتدى سيشهد مناقشات في مجموعة السبع وفي مجلس العدل والشؤون الداخلية الاستثنائي حول أفغانستان. والهدف من ذلك هو ضمان أن يكون عمل الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء لحماية الأفغان داعمًا للتنسيق وجهود التعاون العالمية.

وأضاف البيان، أن المنتدى سيجمع في إطار افتراضي، وزراء الخارجية والداخلية للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وكذلك من سويسرا والنرويج وأيسلندا وليختنشتاين، وممثلين عن البرلمان الأوروبي، ومفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين، فيليبو جراندي، والمدير العام للمنظمة الدولية للهجرة أنطونيو فيتورينو. في فترة ما بعد الظهر، ستستمر المناقشات على مستوى كبار المسؤولين مع ممثلي كندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وقال بوريل، إن "سيطرة طالبان على أفغانستان ستكون لها تداعيات بعيدة المدى على الشعب الأفغاني وجيران البلاد. وهذا يتطلب استجابات عاجلة ومشاركتنا الكاملة. لقد قمنا بسرعة بزيادة المساعدات الإنسانية للاتحاد الأوروبي ودعمنا رحيل الأفغان المعرضين للخطر في البلاد".

وأضاف: "عملنا لم ينته بعد. نحن نقف إلى جانب الشعب الأفغاني. يمنحنا المنتدى فرصة أخرى للتوصل إلى إجراءات ملموسة لحماية الأفغان المعرضين للخطر، بما في ذلك من خلال مسارات آمنة وقانونية".

ومن جهتها قالت مفوضة الشؤون الداخلية إيلفا يوهانسون: "أتطلع إلى منتدى غدًا رفيع المستوى بشأن توفير الحماية للأفغان المعرضين للخطر. من واجبنا الأخلاقي مساعدة أولئك الذين حاولوا بناء مجتمع أكثر انفتاحًا".

وتابعت: "يحتاج الصحفيون وموظفو المنظمات غير الحكومية والمدافعون عن حقوق الإنسان، وخاصة النساء، إلى مساعدتنا. المفوضية مستعدة للعمل على حزمة دعم محددة للأفغان المعرضين للخطر والتي من شأنها أن تغطي الدعم لجميع خطوات مسارات الحماية في الاتحاد الأوروبي بما في ذلك الممرات الآمنة والمسارات القانونية للقبول والاندماج".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق