فيديو.. سيدة تتهم زعيم جبهة البوليساريو باغتصابها: تعدى عليَّ في القنصلية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قالت خديجتو محمود، التي تتهم زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي باغتصابها، إنها قررت رفع دعوى المقاضاة في إسبانيا باعتبار أنها الدولة التي تراعي حقوق المرأة، متمنية أن تحصل على حكم يمنحها حقها إزاء ما تعرضت له.

وأضافت في تصريحات لفضائية "سكاي نيوز عربية"، مساء الثلاثاء، أنها توجهت للقضاء قبل 12 عامًا وقتما كانت تبلغ من العمر 18 سنة، مشيرةً إلى أنها ستواصل المضي قدمًا في قضيتها لحين تحقيق العدالة.

وتابعت: "هو تعدى عليا في القنصلية عندما كان سفيرًا بالجزائر، وهناك لم أكن لأحصل على حقي، ولذلك فضلت أرفع القضية في إسبانيا.. حقي أولًا وأخيرًا عند ربي، لكن عندما أجد المجتمع حولي يسمعني ويشجعني فهذا هو ما أكسبه، الآن يمكنني أن أتنفس".

وفيما رفضت خديجتو - المقيمة في إشبيلية والحاصلة على الجنسية الإسبانية - الدخول في تفاصيل القضية، لكنها أوضحت أنها تقاضي إبراهيم غالي، وهي واحدة من قضايا كثيرة أقيمت ضده في الفترة الماضية.

وشددت خديجتو، على أن السلطات المغربية ليس لها أية علاقة بقضيتها ضد زعيم البوليساريو، قائلةً: "مع كل شكوى تُطرح ضد أي حد صحراوي يروجوا أن المغاربة وراء هذه الشكوى.. نحن تعودنا على ذلك، لا علاقة للمغرب بالقضية، أنا موجودة في إسبانيا وأطالب بحقوقي من إسبانيا".

وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أدلى إبراهيم غالي، بشهادته خلال عملية محاكمة بحقه في إطار قضية تشمل التعذيب والإبادة الجماعية، بينما رفضت السلطات القضائية احتجازه، وقد نفى غالي الاتهامات الموجهة ضده في ملفي التعذيب وارتكاب مجازر إبادة، ورفض القاضي الإسباني طلبا من الادعاء العام باحتجازه.

يُذكر أن غالي، يتزعم جبهة البوليساريو وما تسمى "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية" المعلنة من جانب واحد، ومقرها مخيمات اللاجئين في غرب الجزائر.

وكان المغرب قد ضم الصحراء في سبعينيات القرن الماضي، إلا أن "جبهة البوليساريو" تسعى إلى إنهاء الحكم المغربي هناك.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق