رئيس وزراء التشيك يواجه تصويتا بسحب الثقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وأعلن ممثلو خمسة أحزاب محافظة وليبرالية اليوم الثلاثاء عن تقديم هذا الطلب. ومن المقرر أن يُناقش الطلب بعد غد الخميس.

ومن أجل تمرير التصويت يتعين أن توافق أغلبية بسيطة من بين أعضاء البرلمان الـ200. ويشغل الأحزاب الخمسة 68 مقعدا، ومن المتوقع أن يحصلوا على أصوات إضافية من النواب اليمينيين.

ويعتبر موقف الحزب الشيوعي لبوهيميا ومورافيا، الذي لم يقرر بعد ما إذا كان نوابه الـ19 بالبرلمان سوف يصوتون ضد الحكومة أم سوف يغادرون قاعة البرلمان ، حاسما.

مع ذلك، أعلن الرئيس ميلوس زيمان، أن مجلس الوزراء الحالي سيستمر في عمله حتى إجراء انتخابات برلمانية مطلع تشرين أول/اكتوبر المقبل، بغض النظر عن نتيجة التصويت.

وانتقد إيفان باتروس من حزب القراصنة المعارض، بابيس بأنه في وضع تضارب مصالح بصفته سياسيا ومؤسسا لتكتل تجاري. وبالإضافة لذلك، تم التهديد بمحاكمة بابيس على خلفية تزوير متعلق بالاعانات الأوروبية.

وقال باتروس: "لا يجب أن يتولى رئيس وزراء لجمهورية التشيك يواجه مثل هذه الاتهامات الخطيرة".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق