الحصاد| قصص أشهر الأطفال في ميمز 2020

0 تعليق ارسل طباعة

أصبح الميمز من وسائل التعبير الأساسية مؤخرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا العام نال عدة أطفال شهرة واسعة بسبب ملامحهم الغريبة والكوميدية خلال مواجهتهم للمواقف.

ومع اقتراب انتهاء العام الحالي، ترصد "الشروق"، أشهر أطفال الميمز خلال 2020.

1- سامي جرينر

اشتهرت صورة لطفل يمتلك شعرا أصفرا، يقبض بشدة على يده وكأنه حقق انتصارًا كبيرًا، على مواقع التواصل الاجتماعي وتحولت سريعًا إلى كوميكس.

والصورة تعود للطفل سامي جرينز، وكان حينها يبلغ 11 شهرًا والتقطت والدته الصورة وهو يمسك رمال في يده ويحاول الاحتفاظ بها ونشرتها حديثًا على السوشيال ميديا- وفقًا لمجلة "نيوستيتسمان" البريطانية الخاصة بالثقافة والتي تصدر أسبوعيًا.

وعلى الرغم من مرور 9 سنوات على الصورة، إلا أن الطفل الأمريكي مازال يقوم بحركات كوميدية بيديه وأنفه وتقوم والدته بنشر صوره على حساباتها الشخصية.

2- الطفلة إيزابيلا

عبرت هذه الطفلة عن شعور العديد خلال استيقاظهم للعمل أو القيام بشيء لا يرغبون فيه، وهذا ما جعلها تنتشر سريعًا على وسائل التواصل الاجتماعي في مصر والدول الأجنبية.

وتعود الصورة للطفلة البرازيلية، إيزابيلا بيريرا، والتي حاول المصور رودريجو كونستمان، التقاط عدة صور لها فور ولادتها 11 فبراير الماضي، كذكرى للعائلة.

وبمجرد أن نشر المصور إحدى صور الطفلة، تحولت في أيام قليلة لميم على السوشيال ميديا وارتبطت بالعديد من المواقف والنكات- بحسب شبكة "إن دي تي في" الهندية.

3- جافين توماس

استطاع هذا الطفل الأمريكي، أن يحصل على شهرة واسعة في العديد من تطبيقات السوشيال ميديا منذ عام 2013.

واسم الطفل هو جافين توماس، وكان هو الحفيد الوحيد لعائلته ولذلك كانت الأسرة تحاول التقاط صور له منذ الصغر لتكون ذكرى مبهجة- حسبما ذكرت صحيفة الجارديان البريطانية.

والتقط عم "جافين" فيديوهات له ونشرها على موقع "فاين" وهو تطبيق لمشاركة الفيديو ظهر للمرة الأولى عام 2012، واكتسب الطفل شهرة عليها، وعلى مدار السنوات الماضية، ظل عم الصغير يلتقط تعبيرات وجهه وينشرها حتى تحولت إلى ميمز شهير.

ولم يعرف والد "جافين" وضع طفله على السوشيال ميديا إلا بعد أن رأى صورته على مكتب أحد زملائه في العمل واستغرب من سبب تواجدها وعندما سأله عرف أن طفله مشهور.

4- صبري محمد

انتشرت صورة هذا الطفل على كثير من الكوميكس التي تعبر عن المواقف المزعجة التي يتعرض لها الإنسان أو الشعور بخيبة الأمل والتعبير عنها بشكل فكاهي.

وصاحب الصورة هو شاب مصري يدرس بكلية العلاج الطبيعي ويدعى "صبري محمد"، وهو من نشر صورته بداية العام الحالي ليسخر من نفسه بشكل كوميدي وعلى تعابيره وجهه خلال طفولته، ولكن سرعان من انتشرت وحصلت على شهرة واسعة.

5- الطفل مكاري أرنولد

ترجع صورة هذا الطفل التنزاني مكاري أرنولد إلى عام 2017، والتقطت له من قبل والديه خلال تواجده في مركز لرعاية الأطفال، وقام عمه بنشر الصورة على مواقع التواصل الاجتماعي، وخلال أشهر بسيطة، انتشرت الصورة على هيئة ميمز كوميدي.

واستغل مواطن أمريكي الشهرة التي وصل إليها صورة الطفل، وأدعى منذ فترة قريبة أنها لابنه وأنه ابتسم في الصورة الثانية بسبب منحه قطعة حلوى، بهدف كسب المال من وراء الطفل، ولكن الموقف لم يكن في صالحه لانتشار المنشور الخاص به إلى أن وصل لوالدة الطفل التي خرجت عن صمتها وكشفت الخدعة وهددت بمقاضاة الرجل لاستغلاله طفلها- وفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق