تراجع نوايا التصويت للدستوري الحر والنهضة وتقدم للقائمة المستقلة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تراجعت نوايا التصويت بالنسبة للحزب الدستوري الحر وحركة النهضة للانتخابات التشريعية مقابل صعود ملحوظ للقائمة المستقلة.

وأبرز “البارومتر السياسي” لمعهد “امرود كنسلتينغ” أن 34 في المائة من المستجوبين أن الدستوري سيحصل على 34 في المائة وكانت هذه النسبة في شهر أفريل 37 في المائة أما حركة النهضة فقد حصلت على 20 في المائة مقابل 26 في المائة في أفريل.

وسجلت القائمة المستقلة تقدما بـ 6 نقاط من 4 في بالمائة (أفريل) إلى 10 في المائة فيما تقدم قلب تونس بنقطتين من 6 إلى 8 في المائة.

وتوزعت بقية نويا التصويت كما يلي:

التيار الديمقراطي : 7 في المائة

حزب الصافي سعيد : 3 في المائة

حركة الشعب : 3 في المائة

ائتلاف الكرامة : 2 في المائة

تحيا تونس : 2 في  المائة

مشروع تونس : 1 في المائة

آفاق تونس : 1 في المائة

ويشار إلى أن 36 في  المائة من المستجوبين لم يعلنوا عن نواياهم في التصويت.

ويذكر أن استطلاع الرأي أجري في الفترة المتراوحة بين 26 و29 ماي 2021 وشمل عينة من 1400 شخص ويقدر هامش الخطأ بـ 2.6 في المائة تقريبا.

مشاركة :

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع تونس الآن ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق