كورونا الأحد.. 3 وفيات و69 إصابة جديدة

0 تعليق ارسل طباعة

أفادت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “الفاو”، أن مؤشرها لأسعار المواد الغذائية بلغ 133.3 نقطة في المتوسط شهر أكتوبر الماضي، بزيادة قدرها 3 في المئة (+3.9 نقاط) مقارنة بشهر شتنبر 2021، وهو أعلى مستوى له منذ يوليوز 2011.

وأوضحت المنظمة الأممية أن هذه الزيادة تُعزى إلى استمرار ارتفاع الأسعار العالمية للزيوت النباتية والحبوب، موضحة أن مؤشر أسعار الزيوت النباتية بلغ 184.8 نقاط في أكتوبر، بزيادة قدرها 9.6 في المئة، محققا أعلى مستوى له على الإطلاق، مدفوعا بارتفاع أسعار زيوت النخيل وفول الصويا ودوار الشمس وبذور اللفت.

ووفقا لخبراء الـ “الفاو”، فإن ارتفاع الأسعار الدولية لزيت النخيل للشهر الرابع على التوالي، يُعزى أساسا إلى مخاوف متجددة من محدودية الإنتاج في ماليزيا.

وعلاوة على ذلك، حظيت الأسعار العالمية لزيوت النخيل وفول الصويا ودوار الشمس بالدعم بفضل انتعاش الطلب العالمي على الواردات، وخاصة من الهند التي واصلت خفض التعريفات الجمركية على الواردات من الزيوت الغذائية.

وسجل خبراء المنظمة الأممية، فيما يتعلق بزيت بذور اللفت، أن الارتفاع المطرد في الأسعار الدولية يعزى بالأساس إلى انحسار مستوى العرض والطلب العالميين، مبرزين أن ارتفاع أسعار النفط الخام دعم أيضا الزيادة في أسعار الزيوت النباتية.

وبخصوص مؤشر منظمة الأغذية والزراعة لأسعار الحبوب، فقد سجل متوسطا قدره 137.1 نقطة في أكتوبر، بزيادة قدرها 4.3 نقاط (أي 3.2 في المئة) عن مستواه في شتنبر، و25.1 نقطة (22.4 في المئة) عن مستواه المسجل قبل عام واحد، مدعوما بارتفاع الأسعار الدولية لجميع الحبوب الرئيسية (القمح، الذرة، الشعير والأرز) نتيجة لعدة عوامل، منها انخفاض الإمدادات العالمية من القمح العالي وارتفاع الطلب على الشعير، وتأثير ارتفاع تكاليف المواد الطاقية على أسعار الذرة.

من جهة أخرى، بلغ متوسط مؤشر أسعار منتجات الألبان 120.7 نقاط في أكتوبر، بزيادة قدرها 2.6 نقطة (أي 2.2 في المئة) عن مستواه في شتنبر و16.2 نقطة (أي 15.5 في المئة) عن مستواه في الشهر نفسه من العام الماضي، مدفوعا بارتفاع الأسعار الدولية للزبدة ومسحوق الحليب الخالي من الدسم ومسحوق الحليب كامل الدسم بشكل حاد للشهر الثاني على التوالي جراء الطلب العالمي القوي على الواردات، والانخفاض الموسمي لإمدادات الحليب وانحسار المخزون في أوروبا وانطلاقة موسم الإنتاج الجديد للحليب التي كانت أبطأ مما كان متوقعا لها في أوقيانوسيا.

أما متوسط مؤشر أسعار اللحوم، فقد بلغ 112.1 نقطة في أكتوبر، بتراجع قدره 0.8 نقطة (ما يعادل 0.7 في المئة) عن قيمته المعدلة في شتنبر، فيما سجل مؤشر أسعار السكر متوسطا قدره 119.1 نقطة، بانخفاض قيمته 1.8 في المئة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع طنجة ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق