وزارة الزراعة تعتزم تعويض مزارعين تضرروا من جفاف سد الوالة

0 تعليق ارسل طباعة

2021-11-11T16:15:29+02:00

وزارة الزراعة تعتزم تعويض مزارعين تضرروا من جفاف سد الوالة

قبل 11 ساعة

المحرر:ن.ب

سما الاردن | قال وزير الزراعة خالد حنيفات، الخميس، إن الوزارة تعتزم تقديم تعويض مادي لمزارعين تضرروا من جفاف سد الوالة، جنوبي العاصمة عمّان. 

وأضاف لـ "المملكة" خلال زيارته لمحطة الوالة الزراعية في لواء ذيبان، أنه من المتوقع أن يصل"حجم التعويضات المقدمة للمزارعين إلى 500 ألف دينار".

وزارة المياه والري، أشارت في تصريحات سابقة إلى أن نفاد المياه في سد الوالة سببه تراجع الهطل المطري.

وأشار حنيفات إلى أن الوزارة "فتحت بئرا تابعة لها وأخرى تابعة لوزارة المياه لتغطية احتياجات المزارعين في منطقة سد وادي الموجب"، الذي أوقفت وزارة المياه والري استخدامه منذ بداية آب/أغسطس الماضي، لـ "تدني التخزين فيه" بسبب قلة الهطل المطري.

وتابع أنه "سيكون لدى الوزارة ما لا يقل عن 10 آلاف بئر تجميعية العام المقبل؛ لرفد قطاع الزراعة"، مشددا على أن "الأردن ما زال دون الخط الأحمر، وقادرون على تغطية متطلبات المزارعين للشهر المقبل".

وزارة المياه والري، قالت إنها عملت "على زيادة الطاقة الاستيعابية لسد الوالة من خلال تعليته ليصبح مخزونه من 9 ملايين إلى 25 مليون متر مكعّب"، مشيرة إلى أنه "سينتهي العمل من المشروع نهاية العام الحالي، حيث وصلت قيمة التعلية لغاية تاريخة 23 مليون دينار".

حنيفات، تفقد الخميس، مزارعي سد الموجب، يرافقه محافظ الكرك محمد الفايز، وعدد من نواب المحافظة، ورئيس اتحاد المزارعين عودة الرواشدة.

وأكد الحنيفات، خلال لقائه مزارعين أن الوزارة تعمل على مشروع حصاد مائي طموح يشمل صيانة السدود والحفائر الترابية، إضافة إلى تجهيز الحفائر والسدود الترابية الجديدة، كما تعمل على دعم آبار تجميع المياه في محافظات المملكة كافة، وذلك ضمن إجراءات التكيف مع التغيرات المناخية والانحباس المطري.

وأوضح أن خطط الوزارة كافة ستتناغم مع برامج الحصاد المائي، كون أزمة المياه هي التحدي الأكبر أمام القطاع الزراعي، مبينا حصول مزارعي سد الموجب على بئر يتبع لوزارة الزراعة، بالإضافة إلى المتابعة والتنسيق، للحصول على بئر ثان يتبع لوزارة المياه والري، لتمكين المزارعين من استكمال زراعاتهم نتيجة آثار جفاف سد الموجب.

وأشاد الرواشدة ومزارعو الموجب قرار وزير الزراعة بإعطائهم البئر والتنسيق مع وزير المياه والري للحصول على بئر آخر، الأمر الذي سيمكنهم من استكمال الزراعة، وتخفيف بعض الخسائر التي لحقت بهم.

مدير زراعة محافظة الكرك، مصباح الطراونة، أشاد بالإجراءات والقرارات التي اتخذها وزير الزراعة، من خلال المشاريع المختلفة لمكافحة الفقر والبطالة، لاسيما فئة الشباب كمشروع التحريج الوطني وتدريب المهندسين الزراعين وتمكين الجمعيات التعاونية والخيرية والزراعية وصولا إلى تقديم الخدمة المثلى للقطاع الزراعي وجميع فئات المجتمع.

المملكة

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع سما الاردن ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق