كيف تسلّلت النسخة الهندية من كورونا إلى الأردن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

2021-05-02T20:37:02+03:00

كيف تسلّلت النسخة الهندية من كورونا إلى الأردن

قبل 39 دقيقة

المحرر:ن.ب

سما الاردن | كسائر دول العالم أربكت السلالة الهندية المشهد الصحي في الأردن، وذلك بسبب أن ازمة تفشي الإصابة بالمتحور الهندي ليست شأن يخص الهند لوحدها بل أزمة بدأت تقلق العالم بأسره ، الأمر الذي دفع وزير الصحة د.فراس هواري ان يستعد للإعلان عن حالة الطوارئ في البلاد قائلاً : لن نسمح بان يحدث في الأردن كما حدث بالهند، وانه في حال زادت حالات الإصابة بالسلالة الهندية من فيروس كورونا وارتفع المنحى الوبائي في المملكة سيكون هنالك إجراءات حتى نحد منها.
وأوضح هواري، إنه لم يتم تسجيل إصابات جديدة بالسلالة الهندية صباح الأحد، لافتا إلى أن المصابين الثلاثة الذين تم اكتشافهم السبت بالسلالة معزولون بمنازلهم، ووضعهم الصحي مستقر.
وكانت فرق الاستقصاء بمرافقة أمنية قد زارت احد الأحياء في مدينة الزرقاء أملا في تتبع خارطة مخالطة المصابين بالفيروس الهندي.
وعلى الرغم من خطورة السلالة الهندية وانشغال العلماء في البحث بشأنها ومدى نجاعة اللقاحات في القضاء عليها، إلا ان منصات التواصل الاجتماعي في الأردن امتلأت بتعليقات ورسومات تسخر من تصريحات وزير الصحة، واصفين ما صرح به بالكلام المتناقض.
فيما رأى آخرون أن السبب الرئيسي لانتشار السخرية هو “عدم ثقتهم بالحكومة التي تتعامل مع الرأي العام بطريقة بدائية وغير علمية”.
ويبدو أن هذه الحالة تعود لعدة أسباب لها ابعاد سياسية واقتصادية عكست حالة من الفتور الشعبي داخل الشارع الأردني اتجاه ما تتخذه الحكومة من قرارات قبل دخول المتحور الهندي، في حين ترى الحكومة ان افضل ما ستقوم به اذا انتشرت السلالة الهندية هو ان ترمي عن كاهلها حمل الاجراءات المشددة التي ستقوم باتخاذها عليه.
في المقابل، طالب عضو مجلس أمناء المركز الوطني لحقوق الانسان الدكتور ابراهيم البدور بحجر المصابين بالمتحور الهندي لمدة اسبوعين في اماكن عزل خاصة، وعدم الاكتفاء بحجرهم منزلياا.
وقال البدور في بيان الأحد، إن عدد المصابين بالمتحور لا زال بسيطاً، ولم يتم تسجيل حالات كثيرة، فمن الممكن حجر المصابين وابعادهم عن غير المصابين.
وأكّد أن المتحور الهندي معدٍ وينتشر بشكل سريع والحجر المنزلي لا يحقق هدف منع انتشار الفيروس بشكل كامل، مشيراً إلى عدم تقيد الكثير من المحجورين منزلياً بتعليمات الحجر الكامل.
وبين أن المصابين بالمتحور الهندي من الممكن نقله للمرافقين لهم بالبيت والجيران وغيرهم.
وأشار إلى أن الحجر المؤسسي في أماكن خاصة يخفف انتشار الفيروس، ويؤخر الدخول للموجة الجديدة بشكل سريع، وهو ما يمنحنا وقتاً جيداً لاعطاء اللقاح لأكثر عدد ممكن من المواطنين قبل الدخول في موجة ثالثة يكون السائد بها المتحور الهندي.
يذكر أن الحكومة الأردنية منذ بدء جائحة كورونا اتخذت حزمة إجراءات، بدأت بفرض حظر شامل نجح في السيطرة على انتشار الفيروس لكنه تسبب في أزمة اقتصادية صعبة لم تنجح في علاج خسائرها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع سما الاردن ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق