كيف يمكن أن يساعد العلاج ببدائل النيكوتين في الإقلاع عن التدخين؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

غالبًا ما يكون من الصعب الإقلاع عن التدخين حتى لو كان لدى المرء إرادة قوية وقوة عقلية للقيام بذلك، لذلك أطلق صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى مبادرة تحت عنوان "اختار صحتك.. اختار حياتك"؛ لتوعية الأطفال والشباب بالآثار السلبية للتدخين، وذلك بمراكز الشباب والرياضة وبعض القرى بالمحافظات المختلفة ضمن مبادرة "قرية بلا إدمان" بمناسبة اليوم العالمي للامتناع عن التدخين، الذي يوافق 31 مايو من كل عام.

يحتوي التدخين على قائمة طويلة من المخاطر الصحية، وقد ثبت ارتباط استخدام التبغ بأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض التغذية وسرطان الرأس والرقبة والرئة والمعدة والكلى والمثانة، ولكن على الرغم من معرفة المخاطر الخطيرة المتعددة التي يمكن أن يسببها التدخين، لا يزال الناس لا يقلعون عنه، حيث يؤدي الإقلاع عن التدخين إلى أعراض انسحاب النيكوتين، مثل مشاكل النوم والتهيج وخفقان القلب وصعوبة التركيز التي يصعب التعامل معها.

ونشر موقع "تايمز أوف إنديا" مجموعة من المعلومات حول العلاج ببدائل النيكوتين، وهو علاج معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، وهو الخط الأول من العلاج للإقلاع عن تعاطي التبغ، حيث إنها طريقة فعالة لمساعدة الشخص على الإقلاع عن التدخين بنجاح.

• علكة النيكوتين

يشمل العلاج الدوائي، العلاج ببدائل النيكوتين، والفارينيكلين، والبوبروبيون، حيث توفر علكة النيكوتين عن طريق الفم، النيكوتين للجسم ولكن بكميات قليلة، وقد يستغرق الأمر عادةً 12 أسبوعًا أو أكثر للشخص الذي يستخدم علكة النيكوتين للإقلاع عن التدخين اعتمادًا على الجرعة المأخوذة، ونظرًا لأن هذه العلكة تطلق النيكوتين بكميات محدودة، فإن استخدامها في العلاج ببدائل النيكوتين يمكن أن يستغرق وقتًا أطول من المتوقع للإقلاع عن التدخين، ولكن يمكن أن يؤدي الاستخدام المطول لهذه العلكة إلى آلام في الفكين وبالتالي الشعور بعدم الراحة.

• مستحلبات النيكوتين

قال الدكتور براشانت تشاجيد، أخصائي أمراض الرئة، مدير مركز رعاية الرئة والنوم في مومباي: "هناك مستحلبات من النيكوتين تساعد في العلاج ببدائل النيكوتين، حيث يدخل النيكوتين المنطلق في الفم إلى مجرى الدم ويعمل عن طريق استبدال النيكوتين الذي يحصل عليه المرء من التدخين ويجعل تأثيرات الانسحاب من عدم التدخين أقل حدة".

أثبتت أقراص الاستحلاب طبيا أنها فعالة وأفضل وسيلة مساعدة للإقلاع عن التدخين، حيث يسمح هذا الخيار من العلاج ببدائل النيكوتين للجسم بتقليل الاعتماد على النيكوتين تدريجيًا، مما يزيد من فرص الإقلاع عن التدخين، ولكن يجب الحرص على امتصاص هذه المستحلبات ببطء لمدة تزيد عن 15 إلى 20 دقيقة.

• النيكوتين السائل

يعتبر الشكل السائل من النيكوتين هو خيار آخر للإقلاع عن التدخين، حيث يمكن خلطه بالطعام وتناوله، ويمكن خلط بضع قطرات من السائل بسهولة مع أي مادة صالحة للأكل وتناولها حسب الجرعة الموصى بها، مما يؤدي إلي تغيير سئ في مذاق الطعام، ويتسبب في الإقلاع عن النيكوتين بشكل نهائي.

يعتبر هذا خيارًا فعالًا للعلاج ببدائل النيكوتين لمساعدة الأشخاص على الإقلاع عن التدخين، حيث تقلل هذه الطريقة من الرغبة الشديدة في النيكوتين، وذلك عن طريق خلق كراهية للطعم وبالتالي تطوير الرغبة في الإقلاع عن التبغ.

• لصقات النيكوتين

تعتبر لصقات النيكوتين أيضًا خيارًا شائعًا جدًا للعلاج ببدائل النيكوتين، حيث تصل هذه البقع إلى ذروة إطلاق النيكوتين في مجرى الدم في غضون 5 إلى 10 ساعات، ولكن يجب على المرء أن يضمن التطبيق الصحيح، حيث يمكن أن يكون هناك تهيج للجلد بسبب المادة اللاصقة على الرقعة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق