دراسة: تناول المرأة الطعام بمفردها يعرضها لخطر الإصابة بأمراض القلب

0 تعليق ارسل طباعة

كشفت دراسة جديدة أجريت في كلية الطب جامعة "واشنطن"، أن تناول المرأة الطعام بمفردها قد يساهم في زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب لدى النساء الأكبر سنًا.
أدت التغييرات الأخيرة في المجتمع إلى ازدياد عدد الأشخاص الذين يأكلون بمفردهم أكثر من أي وقت مضى ، فتضمنت بعض الأسباب الرئيسية إرتفاع عدد الأسر المعيشية المكونة من شخص واحد، وأدت بروتوكولات التباعد الاجتماعي التي تم تقديمها استجابة لوباء فيروس" كورونا" المستجد إلى تقييد تناول وجبات الطعام مع الآخرين .. بالإضافة إلى ذلك ، أصبحت المنصات المتنقلة لخدمات توصيل الطعام أكثر شيوعًا ، مما زاد من تحفيز الناس على تناول الطعام بمفردهم.
ومع زيادة عدد الأشخاص الذين يأكلون بمفردهم ، أثيرت مخاوف صحية .. فيما أفادت دراسة سابقة أن تكرار تناول الشخص للطعام بمفرده يرتبط بزيادة خطر الإصابة بالسمنة في منطقة البطن، وارتفاع ضغط الدم، فعند تناول الطعام بمفرده، يميل الناس إلى تناول الطعام بشكل أسرع ، مما يؤدي غالبًا إلى زيادة مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر وضغط الدم ومستويات الدهون في الدم ، وكل ذلك يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي وأمراض القلب، كما يمكن أن يؤثر تناول الشخص للطعام بمفرده أيضًا على الصحة العقلية وقد تم الإبلاغ عنه كعامل خطر للإصابة بالاكتئاب ، والذي يرتبط أيضًا بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.
أما في هذه الدراسة، اختبر الفريق ما يقرب من 600 امرأة تزيد أعمارهن عن 65 عامًا .. ووجدوا أن النساء المسنات اللائي يأكلن بمفردهن لديهن معرفة غذائية أقل .. وبشكل أكثر تحديدًا ، وجد أن النساء الأكبر سنًا اللائي تناولن الطعام بمفردهن كان لديهن كميات أقل من الطاقة والكربوهيدرات والألياف الغذائية والصوديوم والبوتاسيوم التي تناولتها مع الآخرين.
بالإضافة إلى ذلك ، كانت النساء المسنات اللائي يأكلن بمفردهن أكثر عرضة 2.58 مرة للإصابة بالذبحة الصدرية، وهي نوع من آلام الصدر الناتجة عن انخفاض تدفق الدم إلى القلب وأعراض مرض الشريان التاجي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق