كيف يمكن للرضاعة الطبيعية أن تحسن مستويات السكر في الدم للنساء؟

0 تعليق ارسل طباعة
أثبتت الدراسات أن الرضاعة الطبيعية يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بداء السكري، حيث إن حوالي 9% من النساء يصبن بمقاومة الأنسولين أثناء الحمل، والتي تسمى سكري الحمل؛ لأن النساء المصابات بسكري الحمل أكثر عرضة للإصابة بداء السكري من النوع 2 في الحياة.

لذا نشر موقع "تايمز أوف إنديا" مجموعة من المعلومات حول فوائد الرضاعة الطبيعية في خفض مستويات السكر في الدم.

• فوائد الرضاعة الطبيعية للمرأة

الرضاعة الطبيعية هي أفضل طريقة لرعاية الطفل وخلق رابطة بين الأم والطفل، وتحتوي على الكثير من الفوائد، حيث يمكن أن تقلل من فرص الإصابة بأمراض صحية مختلفة لدى النساء بما في ذلك هشاشة العظام والتهاب المفاصل الروماتويدي وأمراض القلب والسكري من النوع 2، وفقدان الوزن بعد الحمل وسرطان الثدي وسرطان الرحم وسرطان المبيض.

ليس فقط الفوائد الجسدية، بل تلعب الرضاعة الطبيعية أيضًا دورًا مهمًا في إدارة القلق بعد الولادة، حيث تفرز الرضاعة الطبيعية هرمونات سعيدة تسمى الأوكسيتوسين، والتي تحسن مزاج الأم وتقلل من خطر الإصابة بالاكتئاب بعد الولادة لدى الأمهات الجدد.

• كيف يمكن أن تؤثر الرضاعة الطبيعية على إدارة مرض السكري وسكر الدم؟

تعتبر الرضاعة الطبيعية تمرينًا حقيقيًا للأمهات الجدد، كما أنها تساعد على منع عودة الدورة الشهرية والاسترخاء، ويمكن أن يؤدي انخفاض التوتر أيضًا إلى تحسين التحكم في مستوى السكر في الدم ونوعية حياة المرأة بعد الولادة.

ويمكن أن تكون الرضاعة الطبيعية مع مرض السكري صعبة، إذ يمكن أن تصاب النساء بالتهاب في ثديهن، وتسمى الحالة التهاب الضرع، لذلك يجب على الأمهات الحرص على إطعام أطفالهن من كلا الثديين لتجنب الإصابة بالتهاب الثدي.

ويجب على هؤلاء النساء أيضًا مراقبة مستويات السكر في الدم، فيمكن أن تؤثر زيادة نسبة السكر في الدم على جودة الحليب، ويمكن أن يؤثر أيضًا على قدرة المرء على إنتاج الحليب.

• أثر الرضاعة على الأطفال حديثي الولادة

بالنسبة لحديثي الولادة، توفر لهم الرضاعة الطبيعية الحماية من نقص التغذية أو الإفراط في التغذية خلال مرحلة الطفولة المبكرة، ويمكن أن تقلل أيضًا من مخاطر السمنة وارتفاع ضغط الدم والسكري وأمراض القلب والأوعية الدموية في وقت لاحق من الحياة.

• كيف يمكن للرضاعة الطبيعية أن تخفض مستويات السكر في الدم؟

تساعد الرضاعة الطبيعية على خفض مستويات السكر في الدم عن طريق استخدام الجلوكوز في الدم لإنتاج حليب الثدي، ويخفض مستويات السكر في الدم عن طريق حرق السعرات الحرارية الزائدة، مما يزيد من حساسية الأنسولين.

• طرق لتسهيل تجربة الرضاعة الطبيعية لدى النساء المصابات بداء السكري:

- تناول وجبة خفيفة قبل أو أثناء الرضاعة الطبيعية
- مراقبة مستويات السكر في الدم مرة واحدة على الأقل في اليوم
- الاحتفاظ بوجبة خفيفة طارئة، مثل علبة بسكويت أو فاكهة قريبة أثناء الرضاعة الطبيعية للطفل
- تجنب الإجهاد والتحقق من الالتهابات في الثدي
- الحفاظ على الرطوبة

لمزيد من التفاصيل اضغط هنا

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق