الفتاة المقلدة بمنصب وزير التضامن ليوم واحد: حياة المسؤول ليست مرفهة

0 تعليق ارسل طباعة

قالت نجلاء فتحي، فتاة دار الأيتام المقلدة منصب وزيرة التضامن الاجتماعي ليوم واحد، إن الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، رحبت بها بطريقة جعلتها فخورة بنفسها ووجودها في المنصب.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «تحت الشمس»، الذي يقدمه الدكتور معتز عبدالفتاح عبر فضائية «الشمس»، مساء الاثنين، أنها تعرفت خلال يوم العمل على ملفات الوزارة والهيكل التنظيمي والفني والبرامج التي تعمل عليها التضامن والجمعيات الأهلية والمنظمات والمحافظات التي تتعاون معها، والقرارات الداخلية والخارجية.

وأشارت إلى أنها اطلعت على ملفات ذوي الإعاقة والعاطلين عن العمل والأطفال والأسر الفقيرة التي تحتاج رعاية والمؤسسات الخيرية والمعاشات والتأمينات والمسنين، مؤكدة أن الدولة تسعى لتوفير حياة كريمة لكم هائل من المواطنين.

وأكدت أن «الوزير شخص مسؤول وحياته ليست مرفهة بل هو شخص ينسى نفسه من أجل الشعب»، موضحة أن وزارة التضامن تتحمل مسؤولية الشعب بكل طبقاته في كل الملفات.

 

وتقلدت نجلاء فتحي، ابنة إحدى دور الأيتام منصب وزيرة التضامن الاجتماعي؛ لمدة يوم واحد، حيث اجتمعت مع الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن لمناقشة ملفات الوزارة في إطار الاحتفال باليوم العالمي للفتاة، واستمرارا للتقليد الذي بدأ في عام 2016 بدعوة قادة العالم من الفتيات والشابات لتولي مناصبهم لمدة يوم واحد، وفي إطار مبادرة فتيات في أدوار قيادية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق