لا تمنعه من حضور مناسبة نادرة.. عقوبات سلبية يجب على الآباء تجنب استخدامها مع الأطفال

0 تعليق ارسل طباعة

يستخدم مصطلح "العقاب" من قبل علماء السلوك، لوصف الأفعال التي تقلل من فرص تكرار سلوك معين، ومن منظور الأبوة والأمومة، فإن العقوبة السالبة تستلزم التخلص من شيء يستمتع به الأطفال، لكنه عادة سيئة.

نشر موقع "فيثرلي" مجموعة من المعلومات حول "هل يجوز للوالدين استخدام العقوبة السلبية؟، هل أنت كوالد تستخدم العقوبة السلبية بشكل فعال؟".

• ما هي العقوبة السلبية؟

العقاب السلبي هو المفهوم في "نظرية التكيف الفعال" لعالم النفس السلوكي "سكينر"، التي تم دراستها في عام 1930، ووفقًا للخبراء، يحمل العقاب إيحاءات غير مفيدة، حيث يفكر الآباء في تعديل سلوك أطفالهم، ووصف العواقب كعقوبات يعلق دلالة سلبية ويعوض هدف التعلم الذي تحاول تعليمه للطفل.

وهناك فرق بين أخذ شيء ما بعيدًا عن الأطفال في محاولة لتغيير سلوكه وأخذ شيء بعيدًا عنه لأنك تريد العودة إليه على مستوى ما.

• عقوبات سلبية يجب على الآباء تجنب استخدامها

العقاب يعني أنه لا ينبغي للأطفال الوصول إلى الهدف من خلال وسائل أخرى، وإلا فإن العواقب الأصلية ستفقد معناها، ويجب على المرء أن يحاول تحديد وإزالة الشيء الذي يؤدي إلى السلوك السلبي للطفل.

ويجب أن تكون العواقب مرتبطة بالسلوك، فإذا كنت تحاول الحد من تعرض طفلك للنظر إلى شاشة إلكترونية، فإن أخذ الهاتف الخلوي أو الجهاز اللوحي يكون أكثر منطقية من أخذ لعبته المفضلة أو منعه من القيام بأي نشاط اجتماعي.

لكن يجب الحرص على عدم إزالة الأشياء التي تساعد الطفل على إدارة عواطفه، مثل ألعاب الضغط أو التلوين أو الرسم، كما أن منعهم من حضور أي حفلة أو مناسبات نادرة لا يمكن إعادة تجربتها، مثل حفلة تخرج أو احتفال عيد ميلاد، ليس صحيحًا أيضًا، يمكن أن يتسبب ذلك في شعور طفلك بمشاعر قاسية تجاهك.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق