12 شوطاً و4 رموز في انطلاقة جائزة زايد الكبرى للهجن

0 تعليق ارسل طباعة

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ومتابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تنطلق اليوم منافسات جائزة زايد الكبرى لسباقات الهجن 2021، وخصصت اللجنة المنظمة للجائزة 50 رمزاً تتنافس عليها المطايا المشاركة على مدار 216 شوطاً خلال المهرجان، ويدشن السباق التراثي المنافسات ب 12 شوطاً للفئات العمرية من 15 إلى 17 سنة ومن 18 إلى 20 سنة، يتنافسون على 4 رموز.

وتبدأ منافسات سن الحقايق التي تحظى بالعدد الأكبر من الأشواط في الجائزة غداً الجمعة وتستمر حتى السبت، إذ تشهد المنافسات 60 شوطاً للحقايق، وتبرز الأشواط الرئيسية الأربعة الأولى في الفترة المسائية يوم السبت والتي تتنافس خلالها نجائب الأصايل على 4 رموز هي كأس وبندقية الأبكار والجعدان المفتوح، وكأس وبندقية الأبكار والجعدان من فئة الإنتاج، إضافة إلى الجوائز المالية التي تتراوح بين 1.5 مليون درهم إلى 800 ألف درهم.

ويختتم المهرجان الخميس المقبل بأهم أشواط الجائزة على الإطلاق والتي يطمح إلى نيلها ملاك الهجن، حيث تركض المطايا الحول والزمول في الفترة الصباحية على مدار 10 أشواط، فيما تتركز الأنظار على أشواط الفترة المسائية التي تعد الأقوى على الإطلاق على مدار 8 أشواط.

سلطان بن حمدان

وسيكون الموعد الأهم مع الشوط الرئيسي الأول للحول والذي يتوج الفائز فيه بالسيف، إضافة إلى 3 ملايين درهم، وفي الشوط الثاني للزمول الرئيسي ويحصل البطل على سيف ومليوني درهم، أما الشوط الثالث المخصص للحول المحليات الرئيسي فيتوج الفائز فيه بسيف، إضافة إلى 2.5 مليون درهم، وفي الشوط الرابع للزمول المحليات الرئيسي ويحصل البطل على سيف و1.5 مليون درهم، وتشهد الأشواط الأربعة الأخيرة الصراع على البندقية في أشوط الحول والزمول المحليات والمهجنات من فئة الإنتاج، وتتراوح الجوائز المالية لهذه الأشواط بين 2.5 و1.5 مليون درهم.

وتوجه الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد سباقات الهجن، رئيس اللجنة المنظمة العليا لمهرجان الشيخ زايد التراثي، بأسمى آيات الشكر والتقدير إلى قيادة الدولة الرشيدة للاهتمام المتواصل وتسخير الإمكانيات كافة لمواصلة النجاحات التي تحققها رياضة الهجن كونها تراثاً سار عليه الآباء والأجداد بهدف تعزيز هذا المفهوم لدى الأجيال الحالية والقادمة.

وقال إن سباقات الهجن تمثل فخراً واعتزازاً لأبناء الإمارات بماضيهم التليد، ولذلك نرى على الدوام التطور الذي تشهده والعدد الكبير من المشاركين الذي يرتفع عاماً بعد الآخر.

وأشار إلى أن جائزة زايد الكبرى هذا العام تعد استثنائية لأنها تتزامن مع احتفالات الدولة بعام الخمسين والذي يجعلنا نفخر بعديد الإنجازات التي تواصلت طوال فترة الاتحاد والتي بنيت على أسس قدمها الآباء المؤسسون، مبيناً أن دولة الإمارات تسير بخطوات واثقة نحو تحقيق المزيد من الإنجازات في بلد اللامستحيل وما تحقق خلال الخمسين عاماً الماضية سيكون دافعاً لإحداث نقلة حقيقية للدولة، انطلاقاً من مشاريع الخمسين التي أعلنتها القيادة الرشيدة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع دار الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق