لاعبة سان جيرمان تنفي تورطها في الاعتداء على زميلتها

0 تعليق ارسل طباعة

نفت أميناتا ديالو، لاعبة باريس سان جيرمان، التي اعتقلت الأربعاء بسبب علاقتها المشتبه بها بالاعتداء العنيف على زميلتها خيرة حمراوي، تورطها في الأحداث، وفقا لمصادر مطلعة على التحقيقات ونقلتها وسائل الإعلام الفرنسية يوم الخميس.

ومددت النيابة حبس ديالو 24 ساعة أخرى، فيما تطلب الشرطة توخي الحيطة في ظل الاتهامات الموجهة إليها. وتتعاون اللاعبة مع التحقيقات وترفض في الوقت الحالي تعيين محام، وفقا لقناة BFMTV.

وفي الواقع، تسلط الصحافة الفرنسية الضوء على الصداقة القائمة بين كلا اللاعبتين. وتقول صحيفة (ليكيب) إنهما ربما كانتا معا في إجازة الصيف الماضي.

وأمضت ديالو ليلتها الأولى في الحجز، وفي وقت متأخر من يوم الأربعاء، أفادت المدعية العامة في فرساي، ماريفون كايليبوت، أنه تم تمديد حبسها 24 ساعة، حتى يوم الجمعة، حيث سيتم استجوابها مرة أخرى.

وذكرت صحيفة (ليكيب) أن المدعية العامة أصدرت مذكرة توقيف أخرى ضد رجل يبلغ من العمر 34 عاما كان مسجونا بالفعل في سجن في ليون (شرق) بسبب أعمال ابتزاز، وكانت ديالو على اتصال به.

وذكرت وسائل إعلام أخرى أن المعتقل الثاني ربما اتصل "بشكل مجهول" بالعديد من لاعبات باريس سان جيرمان وأبلغهم بمعلومات "غير مريحة" عن الضحية وحياتها الخاصة. وسيتم استجواب هذا الرجل مرة أخرى يوم الجمعة.

وأصدر النادي أمس بيانا يدين الهجوم وأعلن أنه اتخذ إجراءات لحماية سلامة لاعبيه.

وتعرضت الحمراوي لهجوم من قبل رجلين ملثمين ضربا ساقيها بقضيب حديدي ليلة الخميس الماضي، الأمر الذي لم تتمكن بسببه من خوض مباراة دوري أبطال أوروبا بين باريس سان جيرمان وريال مدريد الثلاثاء.

وأصيبت اللاعبة برضوض وبعض الغرز في ساقيها ويديها أثناء محاولتها حماية نفسها لكن دون إصابات خطيرة.

ويركز البحث على فرضية التنافس بين اللاعبتين لأنهما تشتركان في نفس المركز بخط الوسط المهاجم في كل من باريس سان جيرمان والمنتخب الفرنسي.

وتتم دراسة فرضية قيام ديالو أو أي شخص مرتبط بها بتوظيف قاتلين اثنين لإصابة الحمراوي وبالتالي اتخاذ موقعها الأساسي في باريس سان جيرمان والمنتخب الفرنسي التي لعبت له في سبع مباريات دوليا.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق