الطلبة يبحث عن التعويض أمام زاخو في كأس العراق

0 تعليق ارسل طباعة

بغداد: زيدان الربيعي

تنطلق، الثلاثاء، منافسات الدور ال32 من مسابقة بطولة كأس العراق بإقامة ثلاث مباريات، حيث يلتقي فريق زاخو على ملعبه في محافظة دهوك مجدداً مع ضيفه فريق الطلبة، إذ التقى الفريقان على الملعب نفسه قبل أسبوع واحد فقط، ضمن بطولة الدوري، وانتهت المباراة لمصلحة زاخو بهدفين من دون مقابل.

وعليه، فإن هذه المباراة سيكون لها طعم خاص جداً في مباريات اليوم، لأن زاخو يحاول التأكيد على أن فوزه السابق على الطلبة لم تفرضه الصدفة، بينما يريد الطلبة تصحيح مساره وردّ الدين إلى منافسه ومضيفه، لا سيما وأن هذه المباراة لا يوجد بعدها تعويض، لأن الخاسر سيودع بطولة الكأس.

ويشهد ملعب الإدارة المحلية في مدينة الديوانية مباراة الديوانية مع ضيفه وجاره نفط الوسط، هذه المباراة مهمة جداً للفريقين، لأن الديوانية يرغب في تحقيق نتيجة جيدة والبقاء في بطولة الكأس، لا سيما بعد أن أنهى لاعبوه إضراباً عن خوض الوحدات التدريبية بسبب المشاكل المالية والإدارية، أما نفط الوسط الذي تعرّض إلى خسارتين متتاليتين في مسابقة الدوري، فيسعى إلى تحقيق انطلاقة جديدة وتعويض ما فاته من خلال مباراة الثلاثاء.

وأخيراً، سيلتقي الميناء على ملعب الفيحاء في البصرة مع ضيفه الكرخ، والفريقان يعيشان ظروفاً متشابهة جداً، فهما يقبعان في المراكز الأخيرة في الترتيب العام للدوري العراقي، كذلك أن هذه المباراة هي الأولى لمدربي الفريقين هذا الموسم، لأن الميناء استعان بالمدرب عمار حسين، بينما أسند الكرخ مهمة تدريبه إلى المدرب حسن أحمد، وكلا المدربين يسعى إلى تحقيق الفوز لكي ينطلق انطلاقة جديدة، بعد التعثر الذي رافق فريقيهما هذا الموسم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع دار الخليج ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق