‎احتفالية خاصة للاتحاد النسائي بعيد الاتحاد الخمسين في كأس 'أم الإمارات' للقدرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الأحد، ٥ ديسمبر ٢٠٢١ - ١٠:٤٠ ص


أبوظبي في 5 ديسمبر / وام / أقام الاتحاد النسائي العام احتفالية خاصة بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين للدولة، وذلك على هامش كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك " للإسطبلات الخاصة - للسيدات " للقدرة لمسافة 100 كلم، الذي تم تنظيمه بقرية الإمارات العالمية للقدرة والوثبة.

وتضمنت الاحتفالية - التي حضرها لفيف من كبار المسؤولين بالدولة - استضافة 20 أسرة منتجة عرضت أعمالها الإبداعية ذات الهوية الوطنية الأصيلة، فيما شاركت حاميات التراث بمركز الصناعات للحرف اليدوية التابع للاتحاد النسائي واللاتي قدمن عروضا حية للحرف اليدوية مثل "الخوص، التلي، السدو"، في إطار دورهن بالغ الأهمية في استدامة الحرف التراثية والحرص على نقلها للأبناء جيلاً بعد جيل لتحكي تاريخ آبائهم وأجدادهم، كما تخللت الفعاليات أنشطة متنوعة للأطفال، وكذلك مشاركة عدد من الشاعرات الإماراتيات اللاتي قدمن أفضل قصائدهن في حب الوطن.

وتوجت سعادة نورة السويدي، الأمينة العامة للاتحاد النسائي العام، الفائزات بالمراكز الثلاث الأولى، مشيدة بحسن التنظيم وقوة المنافسة وتطور الأداء الاحترافي للفارسات.

ولفتت إلى حرص الاتحاد على إقامة فعاليات احتفالية مصاحبة لكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" لملاك الإسطبلات الخاصة للقدرة، لما يحظى به الحدث من طابع تراثي يعزز من قيمة رياضة الآباء والأجداد وينشرها بين المجتمع الإماراتي بشكل عام والنساء بشكل خاص.

وأعربت سعادتها عن فخرها واعتزازها باحتفالنا بعام الخمسين، الذي يشكل منعطفاً نوعياً في المسيرة المباركة التي تقودها القيادة الرشيدة، لتكتب عبر صفحاتها فصولاً جديدة في المسيرة المتسارعة لدعم وتمكين المرأة الإماراتية، لتكون الأفضل عالمياً في الخمسين عاماً المقبلة، بعدما نجحت في الحفاظ على هويتها المميزة وتطبيق خطة استراتيجية طموحة، لإشراكها في تحقيق التنمية المتوازنة والمستدامة.

وأضافت أن ابنة الإمارات تتمتع بكافة حقوقها القانونية والتشريعية التي أقرها لها الدستور في الإمارات، وهو إرث طالما شكل هوية حضارية للإمارات أرسى دعائمها الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والآباء المؤسسون، "طيب الله ثراهم " وسارت على دربهم قيادتنا الحكيمة .

وأكدتأن ملف تمكين المرأة الإماراتية حقق إنجازات نوعية، والذي وصل صداه إلى كافة المجالات والقطاعات التنموية في الدولة، وذلك نتيجة رؤية ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات"، وتوجيهات سموها الدائمة بتبني الخطط الاستشرافية، لإحداث الفارق والتطوير المستدام بقصة نجاح المرأة الإماراتية، في ظل التعاون الحثيث مع الشركاء الاستراتيجيين للاتحاد النسائي العام من الجهات الحكومية والمحلية ومؤسسات المجتمع المدني.

كما أكدت مواصلة الإتحاد العمل المخلص والجاد لنحافظ على المكتسبات والإنجازات الوطنية، ونخلق المزيد من الفرص التنموية للمرأة الإماراتية للمساهمة في مسيرة التنمية والبناء واستثمار قدراته ومهاراتها في خدمة وطنها ومجتمعها .

وقالت سعادتها : " في هذه المناسبة الغالية، يطيب لي أن أهنئ أصحاب السمو حكام الإمارات وسمو أولياء العهود وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ومواطني دولة الإمارات والمقيمين على هذه الأرض الطيبة، داعين المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة علينا بالخير والعزة ومزيداً من التقدم والازدهار".

وام/خاتون النويس/دينا عمر


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع وكالة انباء الامارات ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق