جامعة زيهجيانغ الصينية تجدد لـ'عبدالعزيز المسلم ' كأستاذ مشارك

0 تعليق ارسل طباعة

الإثنين، ٢٥ أكتوبر ٢٠٢١ - ٥:٢١ م


الشارقة في 25 أكتوبر/ وام / أعلنت جامعة زيهجيانغ للعلوم الصناعية والتجارية في الصين عن التجديد لسعادة الدكتور عبدالعزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث لمواصلة العمل في الجامعة كأستاذ مشارك "مرحلة الماجستير" كما عينت الجامعة القاسمية سعادته رئيسا للمجلس الإستشاري لكلية الآداب والعلوم الإنسانية ما يشكل قيمة مضافة للكلية حيث يمتلك المسلم خبرات عديدة ومتنوعة في مجالات عدة، وهو الأكاديمي والباحث والخبير في التراث والكاتب الصحفي والمؤلف والشاعر "6 مجموعات شعرية".

وقال سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث إن تجديد ومواصلة العمل في جامعة زيهجيانغ للعلوم الصناعية والتجارية في الصين كأستاذ مشارك "مرحلة الماجستير" يعتبر خطوة نوعية جديدة ترسخ ما تم إنجازه على صعيد التعاون والعمل والتنسيق مع الجامعة والانفتاح العلمي والأكاديمي على الصين.

وأضاف كما أن الاتفاقية التي تم توقيعها بين الجامعة والمعهد قبل نحو أربع سنوات وتضمنت تأسيس قاعة الثقافة العربية ودشنها المعهد في الجامعة وتضم مجموعة من الكتب والمقتنيات والمواد الفلمية.. تأتي ضمن سعي المعهد لنشر الثقافة العربية في مختلف أنحاء العالم حيث جاء إنشاؤها في إطار رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ومساهمة من المعهد في التعريف بالحضارة العربية وموروثها الثري.

وأشار إلى أنه تم البحث في سبل التعاون في مجال التبادل الثقافي والتراثي بين الإمارات والصين وتوطيد العلاقات الداعمة للتراث والثقافة وتبادل المعارف والمعلومات والتجارب والخبرات بما يسهم في تحقيق وتطبيق أفضل الطرق والوسائل من أجل حفظ التراث.

وتقدم سعادة الدكتور عبدالعزيز المسلم بالشكر والتقدير إلى صاحب السمو حاكم الشارقة راعي الثقافة والمعرفة والعلم والتراث بما نسبة تعيينه رئيسا للمجلس الإستشاري لكلية الآداب والعلوم الإنسانية في الجامعة القاسمية من أجل المساهمة في مسيرة التقدم والتميز في الجامعة عموما والكلية خصوصا والعمل على توظيف كافة الخبرات والتجارب لما له أن يشكل قيمة مضافة لرصيد وسجل الجامعة الحافل بالإنجازات والإبداعات.

وتتنوع خبرات الدكتور المسلم منذ عقود فقد كان مشرف التراث في دائرة الثقافة وعضو أسرة تحرير مجلة مزون في عجمان ومدير التراث والشؤون الثقافية وعضو المجلس التنفيذي في إيكروم والمدير الإقليمي للمنظمة الدولية للفن الشعبي ورئيس معهد الشارقة للتراث منذ تأسيسه.

وهو حاصل على درجة الدكتوراه في التاريخ والتراث من جامعة الحسن الثاني في المغرب، ودبلوم الدراسات العليا في التاريخ والحضارة الإسلامية من جامعة الشارقة وبكالوريوس في التاريخ من جامعة بيروت العربية وللدكتور المسلم عدة إصدارات من أبرزها: موسوعة الكائنات الخرافية في التراث الإماراتي "ترجمت إلى عدة لغات" وكتاب التراث الثقافي في الإمارات "ترجم إلى اللغة الصينية" وكتب أخرى في الامثال والسير والحكايات الشعبية كما نال العديد من الجوائز والاوسمة منها: وسام المبدعين الخليجيين و جائزة العويس للإبداع و شخصية العام الثقافية في مؤسسة الخليج للصحافة والنشر.

ويمتلك الدكتور عبد العزيز المسلم رصيدا كبيرا في عالم النشاط الأكاديمي فهو أستاذ زائر في جامعة السلطان مولاي المغرب وجامعة جندوبة – تونس وأستاذ مشارك "مرحلة الماجستير" جامعة زيهجيانغ للعلوم الصناعية والتجارية في الصين كما شارك في مؤتمرات علمية وندوات وورش.

ويشكل الدكتور عبدالعزيز المسلم عضو الفريق الخاص لصاحب السمو حاكم الشارقة في مشروع الشارقة الثقافي وعضو مجلس التراث في وزارة الثقافة والشباب بالإضافة إلى أنه عضو تنفيذي في جمعية التراث العمراني في دولة الإمارات ورئيس تحرير مجلة الموروث "علمية شبه محكمة" ومجلة مراود "ثقافية تعنى بالتراث" وتصدران عن معهد الشارقة للتراث.

وام/بتول كشواني/عبدالناصر منعم


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع وكالة انباء الامارات ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق