مكتبة الإسكندرية تصدر العدد الأول من "كراسات فى الخطوط"

0 تعليق ارسل طباعة

أصدرت مكتبة الإسكندرية العدد الأول من كراسات فى الخطوط بعنوان "تاريخ ونقوش الأنباط فى شرق دلتا النيل"، وتأتى فكرة "كراسات فى الخطوط" فى إطار تشجيع شباب الباحثين فى الجامعات والمؤسسات البحثية المصرية المختلفة على نشر إنتاجهم البحثى من خلال توفير منبر أكاديمى متميز. كذلك تأتى لتؤكد على تنوع أوعية النشر العلمى المحكم مما يساهم فى تسهيل مهمة الباحثين فى اختيار الوعاء المناسب لنشر إنتاجهم البحثي. 

 

ويقدم هذا العدد دراسة متميزة وفريدة من نوعها تحت عنوان "تاريخ ونقوش الأنباط فى شرق دلتا النيل"، والتى قام بإعدادها الدكتور محمود سالم غانم، وهو من المتخصصين فى مصر فى قراءة وتحليل النقوش النبطية، ويعمل حاليًّا كبير مفتشين بوزارة السياحة والآثار المصرية.

 

 

 

وقام الباحث من خلال العمل الميدانى بإلقاء الضوء على ماهية الأنباط فى مصر من خلال دراسة تحليلية لُغوية لمجموعة من النقوش النبطية، التى رُصدت فى تل آثار الشقافية الواقعة فى شرق دلتا نيل مصر، وتل آثار السليك فى منطقة خليج السويس، ومنطقة آثار أم دمرانة فى غرب خليج السويس. وقد دلل الباحث على العلاقات الوطيدة بين مملكة الأنباط ومصر القديمة؛ عندما دلل على أن الأنباط قد اتخذوا من قرية "الشقافية" بشرق الدلتا، مقرًا لهم، مارسوا فيها حياتهم الدينية والاجتماعية وأنشطتهم التجارية فى شرق دلتا النيل ومنطقة خليج السويس، وكان منها نقل السلع التجارية من الشرق إلى بقية الأراضى المصرية وغرب إفريقية. لذلك تؤكد هذه الدراسة على أن الظهور العربى فى مصر، سبق الفتح العربى الإسلامى لها بسنوات طويلة، فالعلاقات المصرية العربية علاقات راسخة الجذور من زمن بعيد. وما الأدلة الأثرية التى نجدها فى شبه الجزيرة العربية من نقوش ولقى أثرية إلا دليل على العلاقات بين مصر القديمة وشبه الجزيرة العربية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق