أحمد الإبياري: شخصية سمير غانم كانت بوجهين.. وأجاد الارتجال بمسؤولية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال الكاتب والمؤلف أحمد الإبياري، إن الفنان الراحل سمير غانم كان شخصية بوجهين، واحدة لخبعيدًا عن خشبة المسرح وهي نادرة الوجود تجمع كافة الخصال الإيجابية.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع برنامج «كلمة أخيرة» الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي على شاشة «on e»، مساء الثلاثاء، أن سمير غانم كان يتحول على المسرح إلى شخص آخر، يتسم بالبراعة والارتجال بمسؤولية، معقبا: «مكنش بيهبل».

وأشار إلى أن سمير غانم كان قادرًا على الارتجال بما لا يبتعد عن حدود العمل ولا نصوصه، موضحًا أن المشاهد كان يشعر بأن ما يُقدَّم هو جزء من العمل المسرحي، واصفًا هذه القدرات الفنية بأنها "ارتجال بمسؤولية".

وكشف الإبياري، أن سمير غانم كان يقدم مكافأة فورية وصلت إلى 200 جنيه للممثل الذي كان يصدر عنه "إفيه جيد" على خشبة المسرح أو أجاد في تقديم المشهد، لافتًا إلى أن المكافأة كانت تقدم أمام الجمهور.

ورحل سمير غانم عن الحياة في 20 مايو الماضي، عن عمر ناهز 84 عاما، متأثرا بفيروس "كورونا"، وشيعت جنازته من مسجد المشير بالتجمع الخامس، وشارك في الجنازة عدد كبير من نجوم الوسط الفني.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق