الاتحاد الدولي للصليب والهلال الأحمر يعرب عن قلقه إزاء تدهور الوضع الإنساني في فلسطين

0 تعليق ارسل طباعة

أعرب الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر عن قلقه البالغ إزاء تدهور الوضع الإنساني في فلسطين، مؤكدا أن الفلسطينيين يواجهون العديد من الأزمات بما في ذلك التصعيد المستمر للعنف والانهيار الاجتماعي والاقتصادي ووباء كورونا، وذلك كله في سياق الصراع والاحتلال المطول .

وأوضح الاتحاد الدولي - في بيان اليوم السبت - إن البنية التحتية الفلسطينية تتأكل بما في ذلك إمدادات الطاقة والمياه في العديد من المناطق، كما أن الملايين من الأشخاص غير قادرين على تغطية احتياجاتهم الأساسية، بسبب النقص الحاد في الغذاء والماء والوقود والأدوية من بين الإمدادات الأساسية الأخرى، لا سيما في غزة نتيجة استمرار الحصار .

وقال رئيس الاتحاد الدولي فرانشيسكو روكا - الذي اختتم مؤخرا زيارة إلى قطاع غزة والضفة الغربية - أن الكثير من الأزمات المتداخلة تدفع بالمجتمعات المحلية إلى أقصى حدودها، لافتا إلى الدور الذي يقوم الهلال الأحمر الفلسطيني خاصة فيما يتعلق بما يقدمه للأطفال من ذويي الإعاقة في غزة والضفة، منوها إلى أن العالم عليه واجب أخلاقي لتعزيز الدعم الإنساني في فلسطين والاستثمار في الجهات الفاعلة المحلية مثل الهلال الأحمر الفلسطيني .

جدير بالذكر أن رئيس الاتحاد الدولي قام خلال الزيارة بتوقيع اتفاقية الوضع القانوني للاتحاد الدولي، مع وزير خارجية فلسطين وهو أجراء معياري عندما ينشئ الاتحاد، مكتبًا به موظفين دوليين لتعزيز عمليات جمعية وطنية للصليب الأحمر أو الهلال الأحمر .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق