البطريرك الماروني يدعو للقاء عون والحريري لتشكيل الحكومة اللبنانية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي إنه يسعى لأن يلتقي الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس الوزراء المكلف سعد الحريري، معتبراً أنه من الواجب الوطني أن يلتقيا لتشكيل الحكومة، دون الحاجة إلى طاولة حوار موسعة.

جاء ذلك في تصريحات له عقب لقائه اليوم بالرئيس اللبناني ميشال عون بقصر الرئاسة في بعبدا في محاولة لإنهاء الخلافات السياسية التي تعرقل تشكيل الحكومة منذ أكثر من 7 أشهر وسط أزمات تشتد يوما تلو الآخر في لبنان.

ولفت البطريرك الماروني إلى أن الرئيس عون يرغب في تشكيل الحكومة بالرغم من كل شيء، داعيا إلى عدم تعكير الأجواء ووقف التصعيد وتوجيه الانتقادات.
ودعا البطريرك إلى قيام حكومة كفاءات قادرة على اتخاذ القرارات من دون العودة الى من كلّفهم، مذكّراً بتشكيل الرئيس الراحل فؤاد شهاب حكومة من أربعة أقطاب أدت إلى قيام دولة القانون والمؤسسات.

وتأتي زيارة البطريرك الماروني إلى الرئيس اللبناني قبل الذهاب خلال الشهر الجاري إلى روما تلبية للدعوة التي وجهها قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان لرؤساء الكنائس في لبنان من كاثوليك وأرثوذكس وبروتستانت للصلاة من أجل خلاص لبنان وسلامته.

وأكد الراعي أنه لم يعد هناك من مبرر يمنع وجود حكومة وقيام تفاهم بين رئيس الجمهورية اللبناني ورئيس الحكومة المكلف وهما المعنيان مباشرة بتأليف الحكومة، داعيا إلى تغليب لغة الحوار.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق