نتنياهو لرئيس الموساد السابق: ساعدتم إسرائيل على شق الطريق إلى قلوب حكام المنطقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

«الليكود» يقوم بمحاولة أخيرة لعرقلة تشكيل الحكومة الإسرائيلية

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلى، بنيامين نتنياهو، أمس، أن رئيس الموساد الإسرائيلى المنتهية ولايته يوسى كوهين، ساعد بلاده على الوصول إلى قلوب حكام المنطقة، متعهدا بإحباط البرنامج النووى الإيرانى حتى ولو كان على حساب توتر العلاقات مع الولايات المتحدة.

وقال نتنياهو خلال مراسم حفل وداع كوهين فى مقر قيادة «الموساد»: «الزعماء الإيرانيون دائما ما ينكرون سعيهم لامتلاك أسلحة نووية فى أى وقت مضى، لكن هذا الكم الهائل من المستندات والأقراص المضغوطة الذى جلبته من قلب طهران يشكل عملية مدهشة».

وشدد نتنياهو موجها الكلام إلى يوسى كوهين: «لك وللموساد من الفضل الكبير. لقد ساعدتم إسرائيل على شق الطريق إلى قصور، بل إلى قلوب حكام هذه المنطقة، سواء قبل مراسم إبرام اتفاقيات إبراهيم المؤثرة فى واشنطن، أو بعدها».
إلى هذا قام حزب الليكود الذى يتزعمه نتنياهو، بمحاولة، أثارت سخرية خصومه، لعرقلة تشكيل حكومة جديدة ستنهى حكمه.

وقدم الحزب استفسارا لمقر رؤساء إسرائيل تساءل فيه عما إذا كان من الممكن السماح لزعيم حزب «يامينا» نفتالى بينيت بتولى رئاسة الحكومة، بينما زعيم حزب «هناك مستقبل» يائير لابيد لا يزال هو المكلف بالمهمة.
وكان لابيد وبينيت اتفقا على التناوب على رئاسة الحكومة، وأن يكون بينيت هو أول من يتولى المنصب.

كما طلب حزب نتنياهو من مكتب الرئيس الإسرائيلى رءوفين ريفلين أن يطلب تقديم جميع الاتفاقات المرتبطة بالائتلاف الجديد عندما يبلغ لابيد الرئيس أنه تمكن من تشكيل حكومة.

وذكرت صحيفة «جيروزاليم بوست» الإسرائيلية أنه من المتوقع أن يتم رفض الطلبين.

وسخر زعيم حزب «إسرائيل بيتنا» وزير الدفاع الإسرائيلى السابق أفيجدور ليبرمان من الليكود، ولفت إلى أن نتنياهو نفسه كان عرض تناوبا ثلاثيا مع قادة حزبين آخرين. وقال ليبرمان «هذه إما مزحة أو أمر مثير للخزى».

وتوقعت هيئة البث الإسرائيلى أن يبلغ لابيد خلال ساعات الرئيس ريفلين بأنه تمكن من تشكيل ائتلاف حكومى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة موقع بوابة الشروق ولا يعبر عن وجهة نظر موقع اخبار الخليج وانما تم نقله بمحتواه كما هو من المصدر، ونحن نخلي مسئوليتنا عن محتوى الخبر .

أخبار ذات صلة

0 تعليق